Accessibility links

1 عاجل
  • أ ف ب: كيري يعلن أن اجتماعا أميركيا روسيا يعقد السبت في جنيف في محاولة لإنقاذ حلب

الأوبرا المصرية تحتفل بمرور 140 عاما على أوبرا عايدة


بدأت دار الاوبرا المصرية احتفالاتها بمرور 140 عاما على تقديم اوبرا عايدة.

ويقول رئيس البيت الفني بدار الأوبرا المصرية رضا الوكيل لمندوبة "راديو سوا" ماجدة كمال إن الاحتفال بأوبرا عايدة سيكون مختلفا هذا العام.

وأضاف الوكيل الذي قام بدور رئيس الكهنة في اوبرا عايدة إن دار الأوبرا المصرية تحرص على تقديم هذه الأوبرا في مختلف انحاء العالم وستقدمها هذا العام بمشاركة فنانين عالميين ومصريين على المسرح الكبير بدار الأوبراعلى مدار اسبوع.

وتابع قائلا إن "دار الأوبرا المصرية فخورة أنها قدم أوبرا عايدة باستمرار، وهذه السنة نهتم بها بشكل كبير لأنها ذكرى كبيرة، فقد مرت 140 سنة على تقديم هذه الأوبرا بنجاح على مسارح الأوبرا الكبيرة في العالم وهذا دليل على أنها أوبرا ناجحة وأن الناس تحب القصص أو التاريخ المصري الفرعوني، وهذا من أهم أسباب نجاح الأوبرا".

وعن التطورات والعناصر الجديدة التي تميز العرضَ هذا العام يقول الفنان رضا الوكيل إن العرض سيتم بمشاركة أعداد كبيرة من الفنانين وبديكور وملابس مختلفة وسيكون من إخراج الدكتور عبد المنعم كامل وقيادة المايسترو مارتشيللو موتاديللي ويشارك في عرض هذا العام أكثر من 500 فنان.

وكانت اوبرا عايدة للموسيقار الإيطالي جوزيبي فيردي قد قدمت في عام 1871خصيصا للإحتفال بإنتهاء حفر قناة السويس قبل ذلك بعامين في عهد الخديوي اسماعيل.

وتحكي الأوبرا قصة عايده الأسيرةُ الحبشية التي استطاعت بجمالها أن تُوقعَ بالقائد المصري راداميس في غرامها بعدما كان مرتبطا بأبنة الملك.

واوبراعايدة رائعة فنية مأخوذة عن قصة عايدة التي الفها ميريت باشا عالم الأثار الفرنسي نقلا عن مخطوطة أثرية من أربعة فصول حدثت في مصر الفرعونية.

وتقاضى الموسيقار فيردي 150 الف فرنك من الذهب مقابل تأليف الموسيقى أما تصميم الديكور وملابس العمل للعرض الأول فقد تم في باريس بتكلفة 250 الف فرنك.

وتُعد اوبرا عايدة بانوراما للحياة المصرية إبان عهدِ الفراعنة حيث تشير الى الدور الذي كان يلعبه الكهنة في التأثير القوي على الحياة السياسية والأجتماعية في البلاد.

والاوبرا التي قدمها الموسيقار الإيطالي فيردي في القرن التاسع عشرلا تفقد بريقَها رغم السنين ولاتزال تصرُ على البقاء والأحتفاظِ بحيويتها وقيمتِها الفنية لتنقلَ الجمهور الى عصور الفراعنة التي تروي قصة تدور في فُلك الحب ،عايدة سوف تتجددُ على الدوام كلما تجدد عرضُ هذه الأوبرا.

XS
SM
MD
LG