Accessibility links

logo-print

تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي يدعو إلى الإطاحة بالرئيس التونسي


ذكرت مجموعة سايت لرصد المواقع الإسلامية أن زعيم "تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" أبو مصعب عبد الوداد أعرب عن دعمه الخميس للاضطرابات التي تشهدها تونس ودعا إلى الجهاد العنيف من أجل الإطاحة بالرئيس "الطاغية "زين العابدين بن علي، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وفي شريط فيديو مدته 13 دقيقة نشرته المواقع الجهادية قدم عبد الوداد كذلك نصائح للمتظاهرين وحثهم على إرسال أبنائهم لتنظيم القاعدة لتلقي التدريب على الأسلحة واكتساب الخبرة العسكرية.

وانتقد الرئيس زين العابدين بن علي معتبرا أنه يمارس "الفساد" و"يضطهد المسلمين" وقال إنه يجب على المحتجين أن يطيحوا به ويطبقوا الشريعة الإسلامية في البلد الشمال افريقي.

وقال عبد الوداد في رسالته إن على مسلمي تونس توسيع انتفاضتهم لتشمل جميع أنحاء البلاد والإقرار بأن قتالهم معارضة شرعية "للنظام الفاسد المستبد المجرم".

وأكد عبد الوداد أن "مصيبتكم هي مصيبتنا ورزيتكم هي رزيتنا"، في تحذير غير مباشر إلى أن التنظيم سيتحرك ضد السلطات التونسية.

ويقول الخبراء إن "تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" ينتشر في الجزائر وموريتانيا ومالي.
XS
SM
MD
LG