Accessibility links

logo-print

كربلاء تطالب بزيادة حصتها ضمن موازنة الدولة المالية



قالت حكومة كربلاء إن حصتها من موازنة العام الحالي لا تكفي للنهوض باحتياجات المدينة العمرانية والخدمية.

وأوضح محافظ كربلاء آمال الدين الهر أن الحكومة المحلية قد لا تتمكن من إقامة أية مشاريع خدمية بسبب نقص الأموال، ودعا الحكومة الاتحادية إلى النظر بجدية لمسالة زيادة حصة كربلاء من الموازنة.

وأضاف الهر في تصريح لـ"راديو سوا" أن الآلية المعتمدة لتخصيص أموال الموازنة لم تأخذ بنظر الاعتبار العدد الحقيقي لنفوس كربلاء كما لم تراع مكانتها الدينية.

يشار إلى أن حصة كربلاء من موازنة العام الحالي قدرت بنحو 100 مليار دينار، وهو رقم تعتبره الحكومة المحلية أقل بكثير من حاجتها الفعلية لاسيما وأن المدينة تستقبل ملايين الزائرين على مدار العام، وتؤكد حكومة كربلاء أنها بحاجة لمبالغ ضخمة لتقديم الخدمات للزائرين.

تقرير مراسل "راديو سوا" في كربلاء عباس المالكي:
XS
SM
MD
LG