Accessibility links

قوات الأمن السودانية تعتقل المعارض الإسلامي حسن الترابي


أعلن أحد مساعدي حسن الترابي الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي المعارض في السودان أن عناصر مسلحة من القوى الأمنية حضروا إلى منزله واعتقلوه مساء الاثنين.

وقال عوض بابكر سكرتير الترابي لرويترز من منزل الزعيم الإسلامي في وقت متأخر من ليل الاثنين إن قوات أمن جاءت إلى المنزل في عدد كبير من سيارات الشرطة واعتقلت الترابي واشتبكوا أيضا مع أحد معاونيه وألقوا القبض عليه هو الآخر.

ويأتي اعتقال الترابي بعد مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية الاثنين رجح فيها قيام انتفاضة شعبية على غرار ما حصل في تونس في السودان، ورأى أن هذه الانتفاضة الشعبية يمكن أيضا أن تجنب وقوع "حمام دم" في السودان الذي يتجه جنوبه نحو الانفصال.

وكانت الانتفاضة الشعبية في تونس التي اندلعت منذ نحو شهر أدت الجمعة إلى سقوط الرئيس زين العابدين بن علي الذي اجبر على ترك البلاد. والمعروف أن السودان عرف انتفاضتين شعبيتين عامي 1964 و1985.

وكانت السلطات السودانية أجبرت بسبب مشاكلها المالية على وقف الدعم الذي كانت تقدمه لبعض المواد الغذائية الأساسية ما أدى إلى ارتفاع كبير في أسعارها، وإلى نقمة شعبية على الغلاء المستفحل.

وكانت المعارضة السودانية ومن ضمنها المؤتمر الشعبي بقيادة الترابي اعتبرت الأحد أن الأزمة الحالية القائمة في السودان لن تحل إلا بسقوط نظام البشير. وهددت بالخروج إلي الشوارع إذا لم تعزل الحكومة وزير المالية وتحل البرلمان بسبب قرار رفع أسعار عدد كبير من السلع الغذائية.
XS
SM
MD
LG