Accessibility links

logo-print

مسؤول إسرائيلي لا يستبعد اعتراف دول أوروبية بالدولة الفلسطينية


قال رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي يوفال ديسكين الثلاثاء إنه لا يستبعد إعلان العديد من الدول الأوروبية اعترافها بالدولة الفلسطينية المستقلة لتحذو بذلك حذو بعض الدول في أميركا اللاتينية.

وقال ديسكين في شهادة له أمام لجنة الخارجية والأمن في الكنيست الإسرائيلي إن ثمة احتمالا آخر كذلك بتبني الجمعية العامة للأمم المتحدة قرارا بهذا المعنى خلال دورتها القادمة في شهر سبتمبر/أيلول من العام الجاري.

وأكد أن الفلسطينيين معنيون باستئناف مفاوضات السلام مع إسرائيل إلا أنهم ينوون في الوقت ذاته التوجه إلى مجلس الأمن الدولي في شهر سبتمبر/أيلول المقبل في حال فشل المفاوضات.

وقال إن "السلطة الفلسطينية تعمل جاهدة على ترسيخ الاستقرار الامني في الضفة الغربية كما أن قواتها تحبط محاولات لارتكاب اعتداءات إرهابية إلى جانب عمل قوات الأمن الإسرائيلية في هذا المضمار".

وأكد ديسكين أن الأوضاع الاقتصادية في الضفة الغربية تشهد تحسنا ملحوظا ومستمرا.

وحول الوضع في القدس، قال ديسكين إن هناك احياء عربية في شرقي المدينة تواجه الدولة صعوبة في بسط سيطرتها عليها.

وأضاف أنه تم اعتقال 46 شخصا من عرب إسرائيل في العام الماضي على خلفية التخطيط لتنفيذ أعمال تخريبية مقارنة مع 24 معتقلا في عام 2009، غير أنه أشار في الوقت ذاته إلى أن "ضلوع عرب إسرائيل في أعمال تخريبية لا يزال محدودا للغاية كما أنه لا يوجد تأييد في أوساط عرب إسرائيل لمثل هذه الأعمال".

XS
SM
MD
LG