Accessibility links

logo-print

إلغاء الاحتفال بعيد الغطاس خوفا على أرواح المشاركين


قال نجيب جبرائيل المستشار القانوني للبابا شنودة الثالث بابا الأقباط الأرثوذكس في مصر إن الأخير قد قرر إلغاء الاحتفال بعيد الغطاس خوفا على أرواح المشاركين.

وأضاف جبرائيل أن البابا كان قد استعد لإقامة قداس العيد في دير الأنبا بيشوي بمنطقة وادي النطرون التي تبعد نحو مائة كيلومتر عن القاهرة، لكنه قرر إقامته في كنيسة صغيرة داخل المقر البابوي بالقاهرة، وسيقتصر الحضور على سكرتارية البابا من الأساقفة وبعض المساعدين القلائل جدا.

وأضاف أن هناك وفودا قبطية كبيرة قررت الزحف إلى دير الأنبا بيشوي لمشاركة البابا في صلاة عيد الغطاس، الأمر الذي استشعر معه تخوفا كثيرا على حياة هؤلاء في ظل تهديدات القاعدة والأجواء المحتقنة بعد أحداث الإسكندرية.

في سياق متصل، أفادت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن النيابة العامة بالإسكندرية انتهت من الاستماع لأقوال 120 من المصابين وشهود العيان في حادث كنيسة القديسين بالإسكندرية .

ومن أبرز من استمعت النيابة لأقوالهم منذ بدء التحقيق حول ملابسات الواقعة راعي كنيسة (القديسين)القمص مقار فوزي ، وإمام مسجد شرق المدينة المقابل للكنيسة الشيخ محمد سمير شعراوي ، وبائع السبح الذي كان يفترش لبيع السبح أمام المسجد الشيخ أحمد علي .

وشهدت مصر هجوما على كنيسة القديسين ليلة رأس السنة أوقع 23 قتيلا و95 مصابا، وقالت السلطات إن شخصا انتحاريا قام بتنفيذه.
XS
SM
MD
LG