Accessibility links

مصر تطالب بترميم المسلة الموجودة في نيويورك


عبرت مصر عن استيائها من تدهور حالة المسلة المصرية الموجودة في حديقة سنترال بارك بمدينة نيويورك وطالبت سلطات المدينة بترميم المسلة التي يعود تاريخها إلى أكثر من ثلاثة آلاف عام.

ويقول مراسل "راديو سوا" في القاهرة ممدوح عبد المجيد إن الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار في مصر الدكتور زاهي حواس قد أرسل خطابا إلى عمدة مدينة نيويورك والى مدير حديقة سنترال بارك في المدينة يشكو فيه الحالة السيئة التي أصبحت عليها المسلة وخاصة الكتابة الهيروغليفية المحفورة عليها.

كما طالب حواس في خطابه المسؤولين عن مدينة نيويورك بضرورة التدخل السريع لترميم هذه المسلة.

وأكد حواس أنه في حالة عدم استجابة المسؤولين لطلبه وعدم قدرتهم على ترميم المسلة فسوف يطالب بإعادتها إلى مصر لترميمها والحفاظ عليها.

وقال حواس في خطابه إن "وجود هذه المسلة خارج مصر لا يعنى أنه لا ولاية لمصر عليها، فهي أثر مصري، ومسؤوليتنا حمايتها".

وترجع هذه المسلة للملك تحتمس الثالث من الأسرة الـ18، وهو أحد الفراعنة العظماء الذي يطلق عليه علماء الآثار نابليون العصر القديم وقد حكم مصر عام 1497 قبل الميلاد.

ويطلق على المسلة كذلك اسم مسلة كيلوباترا وهي مصنوعة من الغرانيت الأحمر بطول 21 مترا وتزن حول 244 طنا.
XS
SM
MD
LG