Accessibility links

مندوبو الدول العربية في الأمم المتحدة قدموا لمجلس الأمن مشروع قرار يدين الاستيطان الإسرائيلي


قدمت الدول العربية رسميا إلى مجلس الأمن الدولي اليوم الأربعاء مشروع قرار يدين الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية.

وكشف متحدث باسم الأمم المتحدة أن مندوبي الدول العربية في الأمم المتحدة قدموا رسميا مساء الثلاثاء مشروع قرار يدين الاستيطان الإسرائيلي.

إلا أن دبلوماسيين قالوا لوكالة الصحافة الفرنسية إنهم لا يتوقعون إجراء تصويت على مشروع القرار قبل أيام عدة لإفساح المجال أمام بعض الدول العربية لمحاولة إقناع الولايات المتحدة بعدم استخدام حق النقض (الفيتو).

وكان كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات قد أشار في وقت سابق اليوم الأربعاء إلى أن مشروع القرار يتضمن أربع قضايا أساسية أولها التذكير بالقرارات الدولية الخاصة بالقضية الفلسطينية منها قراري 242 و338 والقرارات السابقة التي تدين الاستيطان منها قرارات رقم 452 و478 وصولا إلى قرار 1860.

وأضاف عريقات أن مشروع القرار يعتبر كل ما قامت به إسرائيل من استيطان منذ عام 1967 في الضفة الغربية والقدس الشرقية لاغيا وباطلا وغير قانوني ومخالفا للقانون الدولي.

كما يدعو مشروع القرار إلى وقف الاستيطان الإسرائيلي حتى يتم استئناف المفاوضات النهائية.

ومن المقرر أن يبحث مجلس الأمن الدولي وضع الشرق الأوسط والنزاع الإسرائيلي الفلسطيني اليوم الأربعاء، لكن يبدو احتمال إجراء تصويت أمرا غير محتمل حتى الآن.

ويمثل لبنان العرب حاليا في مجلس الأمن الدولي وقد أوضح سفيره نواف سلام أن مزيدا من الاجتماعات ستعقد لاتخاذ قرار بشأن موعد للتصويت.

ويرفض رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس استئناف مفاوضات السلام مع إسرائيل تحت رعاية الولايات المتحدة منذ انتهاء فترة التجميد الجزئي للاستيطان في الأراضي الفلسطينية في نهاية سبتمبر/ أيلول الماضي.

ويتوقع أن يدعم باقي الأعضاء الدائمين (بريطانيا، فرنسا، الصين وروسيا) القرار. وترى البعثة الفلسطينية أنها ستحصل على دعم 14 من أعضاء مجلس الأمن الـ15.
XS
SM
MD
LG