Accessibility links

logo-print

القوات الأميركية تحتجز شبانا صوماليين لبعض الوقت في المياه الصومالية


احتجزت قوات البحرية الأميركية في مياه القرن الإفريقي ثلاثة شبان صوماليين لعدة ساعات على متن سفينة حربية قبالة السواحل الصومالية.

وقع الحادث قرب مدينة حررطيرى وسط الصومال التي تعتبر المعقل الرئيسي للقراصنة، عندما هبطت مروحية أميركية قرب سيارة رباعية الدفع تعطلت في الطريق بين حررطيرى ومدينة هوبيو وعلى متنها ثلاثة شبان، اشتبهت القوات الأميركية بأنهم قراصنة.

ونقلت المروحية الشبان الثلاثة إلى سفينة حربية في المحيط الهندي لاستجوابهم ومعرفة ما إذا كانت لهم علاقة بالقراصنة أو حركة الشباب المتشددة التي تسيطر على المنطقة.

وقال أحد الشبان الثلاثة ويدعى عبدالقادر بشير محمد لإذاعة شبيلى المحلية بعد عودته "لقد سألونا عن علاقتنا مع القراصنة وأوضحنا لهم أننا لسنا قراصنة، كما وجهوا لنا أسئلة حول العلاقة بين حركة الشباب والقراصنة."

وأضاف محمد إن القوات الأميركية التقطت صورهم ثم أطلقت سراحهم بعد ثلاث ساعات من الاحتجاز وأعادتهم إلى حيث تم إلقاء القبض عليهم.

XS
SM
MD
LG