Accessibility links

لجنة تيركل تنفي ارتكاب الجيش الإسرائيلي جرائم ضد الإنسانية في الهجوم على أسطول الحرية


نفت لجنة تيركل الإسرائيلية المشكلة لبحث ملابسات اقتحام الجيش الإسرائيلي لسفن "أسطول الحرية" الذي أوقع تسعة قتلى وعشرات المصابين في 31 مايو/ أيار الماضي، كافة التهم الموجهة لإسرائيل بشأن ارتكاب جرائم ضد الإنسانية كما أكدت أن الجيش تصرف وفقا للقانون الدولي، حسبما قالت صحيفة معاريف.

وأضافت الصحيفة أن اللجنة أنهت تحقيقاتها ووقع أعضاؤها بما فيهم عضوان أجنبيان على التقرير النهائي الذي سوف يتم تسليمه إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الأسبوع القادم، وسيتبعه مؤتمر صحافي من قبل اللجنة لإعلان النتائج النهائية والرسمية للتحقيق.

وأشارت إلى أنه "وفقا للمعلومات الأولية فقد استندت اللجنة في تحقيقها على القانون الدولي، والذي يجيز لإسرائيل تنفيذ حصار على قطاع غزة ومنع دخول أي سفينة عن طريق البحر إلى القطاع".

وقالت إن "الجيش الإسرائيلي تصرف وفقا لهذا القانون وبعد تحذيرات عديدة لكافة المنظمات التي كانت تقف خلف تسيير سفن نحو قطاع غزة"، مشيرة إلى أن "التحقيق اعتمد كذلك على طبيعة المتضامنين الذين كانوا على متن السفينة مافي مرمرة التي وقع عليها كافة الضحايا"، على حد قول الصحيفة.

وأضافت أن توقيع كافة أعضاء لجنة تيركل على التقرير النهائي سيترك أثرا ايجابيا على إسرائيل، خاصة بعد توقيع عضوي اللجنة الدوليين، معتبرة أن التقرير سيعطي مصداقية عالية ويسقط التهم التي تحاول بعض الجهات الدولية إلصاقها بإسرائيل، حسب قولها.

XS
SM
MD
LG