Accessibility links

اسطنبول تستضيف محادثات بين الدول الست الكبرى وإيران حول برنامجها النووي


بدأت اليوم الجمعة في اسطنبول محادثات إيران والدول الست الكبرى حول ملف طهران النووي التي يقودها عن الجانب الإيراني سعيد جليلي وعن الدول الست ممثلةُ السياسية الخارجية للاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون.

وأكدت الولايات المتحدة أنها تسعى من خلال هذه المحادثات إلى إطلاق نهج عملي يعالج المخاوف الأساسية بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وكان المتحدث باسم الخارجية الأميركية مارك تونر قد قال الخميس إن واشنطن لا تتوقع اختراقا كبيرا في اجتماعات اسطنبول.

وأضاف تونر "أن الولايات المتحدة ستواصل تحميل إيران المسؤولية حيال التزاماتها الدولية إلى أن تتخذ موقفا ايجابيا يبدد مخاوف المجتمع الدولي حيال برنامجها النووي".

فيما دعت الخارجية الروسية على لسان وزيرها سيرغي لافروف إلى مناقشة مسألة رفع العقوبات عن طهران خلال المحادثات.

ووصفت وكالة الصحافة الفرنسية هذه المفاوضات بأنها بالغة التعقيد ذلك أن طهران سبق لها وأن أكدت أنها لن تقبل بأي شكل من الأشكال أن يتحول اجتماع اسطنبول إلى محاكمة لأنشطتها النووية.

في المقابل تأمل الدول الست الدخول في صلب موضوع الملف النووي الإيراني خلال المفاوضات المقررة يومي الجمعة والسبت.

يشار إلى أن إيران ومجموعة الدول الست استأنفتا حوارهما حول الخلاف النووي في ديسمبر/كانون الأول في جنيف بعد 14 شهرا من الجمود. وتجري المفاوضات في قصر عثماني في شيراغان على ضفة البوسفور، ولن يسمح للصحافيين بدخول هذا القصر التاريخي الذي تم تحويله إلى فندق فخم.
XS
SM
MD
LG