Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ترامب ينتقد عبر تويتر السياستين العسكرية والنقدية للصين

فرنسا تدعو إسرائيل إلى رفع الحصار الذي تفرضه على قطاع غزة


دعت وزيرة الخارجية الفرنسية ميشال إليو ماري إسرائيل إلى رفع الحصار الذي تفرضه على قطاع غزة خلال زيارتها إلى القطاع الجمعة، وقالت في خطاب ألقته في المركز الثقافي الفرنسي في غزة إن "حصار غزة يولد الفقر ويؤجج العنف".

وأكدت أن فرنسا ملتزمة بالعمل من أجل السلام "عبر إقامة دولة فلسطينية تكون غزة جزءا لا يتجزأ منها مثل الضفة الغربية".

وتابعت وزيرة الخارجية "لقد تم اتخاذ إجراءات لتخفيف الحصار، إنها ايجابية لكن يجب القيام بأكثر من ذلك. يجب من الآن وصاعدا السماح بواردات مواد البناء ومواد أولية والصادرات وحرية تنقل الأشخاص".

ولدى وصول إليو ماري إلى مستشفى القدس في غزة، تهجم عشرات المتظاهرين الفلسطينيين عليها.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية أن حوالي 30 متظاهرا اندفعوا باتجاه الوزيرة الفرنسية وحاولوا اختراق طوق الحراس المكلفين حمايتها لدى دخولها المستشفى، غير أنهم لم يتمكنوا من الوصول إليها.

كذلك حاولت مجموعة أخرى من الفلسطينيين الغاضبين اعتراض موكب إليو ماري أثناء دخولها من معبر إيريز إلى قطاع غزة عن طريق القفز على سيارتها.

وأحاط عشرات من المحتجين، وهم من أهالي سجناء فلسطينيين في إسرائيل، بموكب الوزيرة الفرنسية بعد تصريحاتها التي وصفت فيها احتجاز الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليت بأنه جريمة حرب.

وتتضمن زيارة إليو ماري لغزة وضع حجر الأساس لمستشفى ترعاه منظمة الهلال الأحمر وافتتاح مركز فرنسي في المدينة.

وكانت إليو ماري قد قامت أمس الخميس بعقد عدد من المحادثات مع مسؤولين إسرائيليين وفلسطينيين كما زارت نصبا تذكاريا لضحايا المحرقة وألقت كلمة أمام الجالية الفرنسية في إسرائيل.

كما التقت إليو ماري رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ونظيرها أفيغدور ليبرمان ووزير الدفاع إيهود باراك ودعت إلى استئناف المفاوضات بين الفلسطينيين والاسرائيليين.

والتقت وزيرة الخارجية الفرنسية أيضا رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض في مقر القنصلية الفرنسية في القدس.

ودعا فياض في بيان وزعه مكتبه في رام الله إلى تدخل دولي فاعل لضمان إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإلزام إسرائيل بالتقيد بقواعد القانون الدولي، وقرارات الشرعية الدولية.
XS
SM
MD
LG