Accessibility links

زراعة حنجرة تعيد صوت امرأة فقدته منذ أكثر من 10 سنوات


استرجعت امرأة أميركية صوتها بعد أكثر من 10 سنوات لم تنطق خلالها بكلمة واحدة والفضل يعود لجراحة زرع حنجرة خضعت لها، وهي الثانية من نوعها في العالم.

وبعد أسابيع من إعادة التأهيل لاسترداد قدرتها على الحديث بشكل طبيعي التقت برندا شاريت جنسن وهي أم من موديستو بكاليفورنيا تبلغ 52 عاما بالفريق الجراحي كاملا لأول مرة منذ العملية.

وقال الأطباء إن جنسن كانت مرشحا مثاليا ونادرا لزراعة الحنجرة أو صندوق الصوت لأنها بعد أن أجريت لها بالفعل زراعة كلية وبنكرياس في 2006 تلقت نظاما من الأدوية للحماية ضد رفض الأعضاء.

يشار إلى أن جنسن لم تتمكن من الكلام منذ 11 سنة إثر تعقيدات نجمت عن جراحة لمعالجة فشل كلوي في عام 1999 ما تسبب بأذى في حنجرتها وتركها غير قادرة على التنفس.

واستمرت الجراحة 18 ساعة استبدلت خلالها الحنجرة والغدة الدرقية والقصبة الهوائية، ما ساعد جنسن ليس على استعادة صوتها فحسب وإنما حاستي الشم والذوق أيضا.

وتحدثت جنسن بعد 13 يوما فقط على الخضوع للجراحة.

يذكر أن جراحة زرع الحنجرة الوحيدة السابقة لهذه المرة أجريت في عيادة كليفلاند بأوهايو في عام 1998.
XS
SM
MD
LG