Accessibility links

logo-print

واشنطن تبدي شكوكا حيال إمكانية امتداد الثورة الشعبية التونسية إلى دول أخرى


أبدت الولايات المتحدة شكوكا حيال إمكانية انتقال الثورة الشعبية التي أسقطت الرئيس التونسي زين العابدين بن علي إلى دول أخرى في المنطقة على الرغم من أوجه الشبه بين المجتمعات العربية، طبقا لما أفادت به وزارة الخارجية الأميركية الجمعة.

وقال المتحدث باسم الخارجية فيليب كراولي عن هذا الموضوع "أشك في أن يكون لذلك مفعول كرة الثلج".

وأضاف "هناك بلا شك اتجاهات واسعة في المنطقة من الخليج إلى شمال إفريقيا، وعلى القادة إيجاد السبيل لخلق مزيد من الفرص الاقتصادية والسياسية للشعوب التي هي بمجملها من الشباب. لكنني أشك في أن يتبع كل بلد المسار نفسه".

وشكلت ثورة الياسمين في تونس موضع اهتمام كبير في الدول العربية، مما يمكن أن يمثل مصدر الهام لقيام مظاهرات اجتماعية وسياسية. إلا أن اختصاصيين استطلعت وكالة الصحافة الفرنسية آراءهم حول الموضوع اعتبروا أن إمكانية امتداد الثورة التونسية إلى دول أخرى في المنطقة على المدى المنظور احتمال مستبعد.
XS
SM
MD
LG