Accessibility links

تواصل محادثات إيران والدول الست الكبرى في اسطنبول رغم التعقيدات


أعلنت مصادر دبلوماسية تركية أن محادثات إيران والدول الست الكبرى بشأن ملف طهران النووي بدأت اليوم السبت في اسطنبول، غير أن مصدرا دبلوماسيا غربيا أشار إلى أن مجموعة الدول الست تمارس ضغوطا على إيران لحملها على الموافقة على عقد لقاء ثنائي مع وفد الولايات المتحدة.

وكانت مفاوضات إيران والغرب قد بدأت أمس الجمعة بجلسة ثنائية جمعت كبير المفاوضين الإيرانيين سعيد جليلي وممثلة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون.

وبحسب مصادر دبلوماسية غربية، لم تسفر الجلسة عن أية نتائج ملموسة، فيما عقدت جلسة مباحثات عامة ضمت جميع الدول الست الكبرى واستمرت حتى قبيل منتصف الليلة الماضية.

هذا وكررت إيران رفضها وقف تخصيب اليورانيوم.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن دبلوماسي غربي قوله إن المفاوض الإيراني أكد رغبة بلاده الاعتراف بحقها في تخصيب اليورانيوم، مطالبا برفع العقوبات الدولية المفروضة عليها كشرطين مسبقين للبدء بالمفاوضات حول تبادل الوقود النووي.

وكان وزير الخارجية الإيرانية بالوكالة ورئيس البرنامج النووي الإيراني علي أكبر صالحي قد أعلن يوم السبت الماضي أن إيران تواصل بثبات أنشطة تخصيب اليورانيوم رغم العقوبات الدولية.

يشار إلى أن مجموعة الدول الست وإيران قد استأنفا حوارهما حول برنامج طهران النووي في ديسمبر/كانون الأول في جنيف بعد 14 شهرا من الجمود.

XS
SM
MD
LG