Accessibility links

logo-print

أسود الرافدين يواجهون الكانغارو الأسترالي في ربع نهائي أمم آسيا 2011


يسعى المنتخب العراقي لكرة القدم اليوم السبت للفوز على المنتخب الأسترالي من أجل مواصلة المشوار في نهائيات كأس آسيا الخامسة عشرة لكرة القدم المقامة حاليا في قطر، والاحتفاظ باللقب الذي حققه قبل أربع سنوات.

ويدخل مدرب المنتخب العراقي الألماني ولفغانغ سيدكا المباراة وسط ضغوط من الإعلام العراقي، الذي كان قد انتقده خلال دور المجموعات من البطولة.

ويقول سيدكا "العراق بلد حر، أعرف أغلب الصحافيين في البلاد. إنهم سيعرفون كل شيء عن كرة القدم، ولكن بعد انتهاء المباراة، الإعلام العراقي يقول إنه يجب على سيدكا أن يقوم بالعمل الفلاني، ولكن حينما يكون ذلك خطأ فإنهم سرعان ما يتحولون ليقترحوا أشياء أخرى، الأمر سهل في الصحافة، لكنه صعب في عالم كرة القدم".

وتعرف استراليا أن أمامها مباراة صعبة مع العراق، بالنظر إلى التاريخ الكروي بين الفريقين.

ويقول نجم الفريق تيم كاهيل الذي ستمنعه الإصابة من المشاركة في المباراة "لن ندخل إلى المباراة بمنحى مختلف، علينا أن نكون جديين في المباراة كما كان الحال في أخر مباراة لنا مع العراق باعتباره منتخب كبير نلعب ضده، لقد حققوا نتائج جيدة، وقد قمنا بما علينا للتحضير في المباراة ولكن الأمر الأساسي هو التركيز على الايجابيات وتقديم مباراة جيدة أمامهم."

مباراة إيران وكوريا الجنوبية

كما تتجه الأنظار مساء اليوم السبت أيضا إلى مباراة القمة بين منتخبي إيران وكوريا الجنوبية على ملعب نادي قطر، بعد أن نال كل من المنتخبين نصيباً وافراً من الترشيحات، اثر النتائج والعروض التي قدمها في الدور الأول، ولكن الحديث عن اللقب سابق لأوانه، إذ يتعين على المنتخبين تقديم أفضل ما لديهما أولاً في ربع النهائي، قبل أن يعبر الفائز إلى الدور المقبل.

وسبق مدربا المنتخبين المباراة بحرب كلامية قال فيها مدرب المنتخب الإيراني أفشان قطبي "اعتقد أن الكوريين لو قاموا بواجبهم على أكمل وجه في دور المجموعات، لكان عليهم أن يلتقونا في الدور النهائي وليس الآن. لكن من المؤسف أنهم لم يحققوا الأهداف التي جاؤوا من أجلها، لذلك علينا أن نستخدم كل المعرفة التي حصلنا عليها لتجاوزهم في هذه المباراة".

وكانت كوريا الجنوبية قد فشلت في الفوز على إيران في آخر ست مباريات جمعت بين المنتخبين.

ويقول تشو كوانغ راي مدرب المنتخب الكوري الجنوبي "اعتقد أن الإيرانيين يستخدمون تكتيكاً يقضي بإيقاف المباراة عدة مرات من خلال ارتكاب العديد من الأخطاء. لا اعتقد أن ذلك ما يريد متابعو وجمهور كرة القدم رؤيتَه خلال المباراة، دعونا ننتظر لنرى ما سيحدث في المباراة."

XS
SM
MD
LG