Accessibility links

logo-print

الأحزاب السياسية تتبادل اللوم بعد التأخر في اختيار مرشحي الوزارات الأمنية



تـُحمّل الأطراف السياسية بعضها البعض مسؤولية تأخر ترشيح شخصيات لشغل الحقائب الوزارية الشاغرة، وخاصة الأمنية.

فقد عزا عضو ائتلاف دولة القانون سعد المطلبي تأخر استكمال التصويت على الوزارات المتبقية إلى عدم تقديم بعض الكتل السياسية لأكثر من مرشح للحقائب الوزارية.

أما المتحدث باسم القائمة العراقية شاكر كتاب فقد أعرب عن استعداد قائمته لتقديم البدلاء لتحمل مسؤولية الحقائب الوزارية، رافضا في الوقت نفسه تحميل العراقية مسؤولية التأخير في تقديم المرشحين.

من جانبه، طالب النائب عن التحالف الكردستاني محمود عثمان الأطراف السياسية بالتحلي بالمرونة والإسراع في تقديم المرشحين لشغل الوزارات الأمنية.

ويذكر أن الجدل ما زال قائما بين الأطراف السياسية حول المرشحين للحقائب الوزارية خاصة الأمنية منها بسبب اعتقاد التحالف الوطني بأن المرشحين المقدمين لهذه الحقائب غير مستقلين تماما عن الأحزاب والكتل السياسية.

حول هذا الموضوع يدور تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG