Accessibility links

العثور على أسلحة وعتاد في مخبأ في بابل



تكثف القوات الأمنية من جهودها هذه الأيام التي يستمر فيها تدفق الآلاف من الزائرين من المحافظات الوسطى والجنوبية باتجاه مدينة كربلاء، مرورا بمحافظة بابل.

وتمكنت هذه الأجهزة صباح السبت من العثور على كميات من المواد المتفجرة والاعتدة قرب أحد خطوط سير الزائرين إلى الشمال من مدينة الحلة بحسب اللواء فاضل رداد، مدير عام شرطة بابل.

ونفى مدير عام شرطة بابل ونائب قائد عمليات الفرات الأوسط علمه بما تناقلته بعض وكالات الأنباء حول اعتقال المدعوة تحويلة عذاب ناصر وهي المسؤولة عن تجنيد الانتحاريات في المناطق الواقعة شمال مدينة الحلة، مؤكدا استمرار عمليات مطاردة المطلوبين وفق قانون مكافحة الإرهاب وعدم وقوع أي خرق امني منذ بداية تطبيق الخطة الامنية في محافظة بابل.

وقال العميد طالب الطائي مدير مكتب مكافحة المتفجرات في بابل في حديث لـ"راديو سوا" إن مكتبه تمكن خلال خطة الزيارة الأربعينية من ضبط ومعالجة 28 عبوة ناسفة وخمسة صواريخ موجهة و 450 قذيفة موجهة بالإضافة إلى قطع أخرى.

يشار إلى أن أعداد كبيرة من الزائرين يتوافدون كل عام من المحافظات الوسطى والجنوبية باتجاه مدينة كربلاء مرورا بمحافظة بابل، الأمر الذي يتطلب إجراءات أمنية مشددة لحمايتهم من الهجمات المحتملة.

حول ذلك وافانا حسين العباسي بمزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG