Accessibility links

logo-print

المالكي يؤكد انتهاء الأزمة التي تسببت بظاهرة النزوح


قال رئيس الوزراء نوري المالكي إن الحكومة العراقية وفرت جميع مستلزمات المعيشة للنازحين والمهجرين، كما وفرت أيضا جميع المتطلبات التي تمكنهم من العودة إلى أماكنهم الأصلية.

وأضاف المالكي خلال استقباله المفوض السامي لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس الأحد أن أزمة النزوح والهجرة على أسس طائفية أو أمنية والتي شملت جميع العراقين بمختلف مكوناتهم، نتيجة لما كان يقوم به الإرهابيون والقاعدة، قد إنتهت وعاد المواطنون إلى مناطق سكناهم من أجل بناء بلدهم، وفقا لبيان صادر عن رئاسة الوزراء.

ورفض المالكي الدعوات الموجهة للمسيحيين من قبل بعض الدول بترك العراق، وقال إن تهجير المسيحيين عن وطنهم هو هدف القاعدة والإرهابيين، مشددا على حرص الحكومة على بقاء المسيحيين وحمايتهم وتوفير وسبل العيش الرغيد لهم أسوة بجميع مكونات الشعب العراقي، حسب البيان.

من جهته أكد المفوض السامي لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة أن المنظمة الدولية ترغب بوضع خطة شاملة، بالتعاون والتنسيق مع الحكومة العراقية، تمكن جميع المهاجرين من العودة إلى بلدهم والمشاركة في عملية البناء والإعمار. كما أكد دعم الأمم المتحدة للحكومة العراقية في الحفاظ على الأمن والاستقرار وتحقيق تطلعات الشعب العراقي.

XS
SM
MD
LG