Accessibility links

غوتيريس: المفوضية تعمل على توفير الأجواء لمعالجة مشكلة اللاجئين العراقيين



قال المفوض السامي لشؤون اللاجئين أنطونيو غوتيريس إن المفوضية ستعمل مع الحكومة العراقية على توفير الأجواء المناسبة لإغلاق ملف اللاجئين العراقيين والمهجرين داخل البلاد بشكل نهائي.

وأكد غوتيريس في مؤتمر صحافي مشترك عقده مع وزير الخارجية هوشيار زيباري في مبنى وزارة الخارجية في بغداد أن المرحلة القادمة ستركز على إيجاد الحلول لمشكلة اللاجئين، موضحا قوله:

"في الحقيقة إنها زيارتي الخامسة إلى العراق، ولكنني أعتقد بأنها مختلفة عن سابقاتها. خلال زياراتي السابقة كنت أناقش مشاكل العراقيين اللاجئين والمهجرين داخليا وسبل مساعدتهم وتوفير الحماية لهم. ولكنني أتمنى بقوة أن نعيش اليوم بداية نهاية مسألة اللاجئين والنازحين داخل العراق. بالطبع سنواصل العمل مع الحكومة العراقية لكي تتمكن من توفير المساعدة والحماية لهذه الشريحة، ولكن عملنا من الآن فصاعدا سيركز على إيجاد الحلول لهم."

ودعا المسؤول الأممي الحكومة العراقية إلى تعزيز الأمن واستقرار الوضع السياسي من أجل إنهاء ملف اللاجئين، موضحا:

"أعتقد أنه من الممكن الآن وضع خطة عمل لتنسيق جميع الجوانب الأساسية، ومن بينها عملية التوثيق وإعادة الملكيات، فضلا عن الخدمات الأساسية مثل التعليم والصحة والإسكان والبطاقة التموينية مما يسرع عملية إعادة اندماج اللاجئين داخل المجتمع. كل هذه الأمور بحاجة إلى تنسيق واضح ومحدد تقوم به الحكومة العراقية بدعم من المجتمع الدولي، وأن على الحكومة العراقية معالجة الأمر ضمن فترة زمنية معقولة."

من جهته، قال وزير الخارجية هوشيار زيباري إن المحادثات أكدت أهمية توفير سبل العودة الطوعية الآمنة للاجئين العراقيين في الخارج والمهجرين في الداخل:
XS
SM
MD
LG