Accessibility links

logo-print

ردود فعل دولية تدين الاعتداء الانتحاري الذي استهدف مطار دوموديدوفو في موسكو


أدان رؤساء ومسؤولو دول الاعتداء الانتحاري الذي استهدف الاثنين مطار دوموديدوفو قرب موسكو وأوقع 35 قتيلا و46 جريحا والذي وصفته موسكو بالعمل الإرهابي.

وأعلن الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف أن ادارة مطار دوموديدوفو يجب أن تحاسب، مؤكدا أن الانفجار عمل إرهابي مخطط له بشكل جيد وتسبب بمأساة وطنية.

وقال مدفيديف بحسب ما نقلت عنه وكالة انترفاكس للأنباء إن ما جرى يظهر بوضوح أنه كانت هناك خروقات أمنية واضحة، مشيرا إلى أن الامر تطلب جهدا كبيرا لجلب أو إدخال هكذا كمية من المتفجرات إلى المطار.

وأكد الرئيس اوباما إدانته الشديدة للاعتداء الذي استهدف مطار موسكو. ونقل المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس عن أوباما قوله: "أدين بشدة هذا العمل المشين".

وقال غيبس إن السلطات الأميركية مستعدة لتقديم المساعدة إلى موسكو بشأن كل ما يمكن أن تطلبه الحكومة الروسية أو كل ما قد تحتاج إليه في إطار التحقيق لكشف ملابسات هذا الاعتداء.

وأكد فرحان حق المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن الأمين العام يندد بهذا العمل العنيف غير المبرر ضد أبرياء ويعرب عن تعازيه الحارة لعائلات الضحايا وعن تضامنه مع الحكومة والشعب الروسيين.

بدوره، أدان مجلس الأمن الدولي في بيان الاعتداء الارهابي، وأكد أعضاؤه أن الإرهاب بكل أشكاله يشكل احد اكبر الأخطار على السلام والأمن الدوليين.

وفي روما، أعلن وزير الخارجية الايطالية فرانكو فراتيني إدانته الشديدة لهذا الاعتداء الخطير الذي وصفه بالعمل الوحشي غير المبرر. وأكد تضامن السلطات الايطالية مع الحكومة الروسية في كفاحها ضد الإرهاب.

من ناحيتها، قالت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل في رسالة وجهتها إلى الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف أن خبر وقوع هذا الاعتداء الجبان في مطار دوموديدوفو قد فاجأها.

كما أدان وزير الخارجية الألمانية غيدو فسترفيلي العمل الوحشي.

وأعلن قصر الإليزيه في بيان أن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي يدين بأشد التعابير الاعتداء الذين ارتكب في مطار دوموديدوفو، مؤكدا للسلطات الروسية تضامن فرنسا الكامل بمواجهة هذا العمل الوحشي والجبان.

كما استنكر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بشدة الاعتداء فيما أعرب وزير الخارجية البريطانية وليام هيغ عن صدمته وحزنه. وأدانت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا الاعتداء الإرهابي الذي استهدف مطارا قرب موسكو.

وقال وزير الخارجية الليتوانية اودرونيوس ازوباليس الذي يترأس حاليا المنظمة إنه لا يمكن أن يكون هناك تبرير لهذا الاعتداء الوحشي الذي استهدف مدنيين أبرياء.

الاتحاد الأوروربي يدعو إلى ملاحقة الفاعلين

كما أعلن رئيس الاتحاد الأوروبي هرمان فان رومبوي، أنه صدم بالاعتداء الذي استهدف مطار موسكو، ودعا إلى ملاحقة ومعاقبة الفاعلين.

وفي بروكسل، أعلن الأمين العام للحلف الأطلسي اندرز فان راسموسن تضامن الحلف مع الشعب والحكومة الروسيين، مضيفا انه صدم بالاعتداء الإرهابي في مطار موسكو واصفا ما حصل بالعمل الفظيع.

وفي كندا، قال رئيس الحكومة ستيفان هاربر إنه لا يمكن التسامح أبدا للتعرض بشكل عنيف للأبرياء ونحن ندين المسؤولين عن هذا العمل الشنيع. وقالت وزارة الخارجية التشيلية إن رفض أي شكل من أشكال الإرهاب والعنف وخصوصا عندما يستهدف مدنيين.

وأعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو عن تضامنه مع الشعب الروسي في حربه على الإرهاب.

وقال نتانياهو في بيان إن اسرائيل تدين هذا الاعتداء الارهابي الذي ضرب موسكو، وتقدم تعازيها إلى عائلات الضحايا فضلا عن تضامنها مع الشعب الروسي في حربه على الإرهاب الذي يهدد كل الناس المتحضرين.

وأدان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس التفجير الإرهابي، مؤكدا وقوفه والقيادة الفلسطينية إلى جانب القيادة والشعب الروسي الصديق، كما أكد الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة.

واستنكر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني التفجير الإرهابي، الذي استهدف مطار موسكو، وقال بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني إن الملك عبد الله بعث برقية إلى الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف أدان فيها حادث التفجير الإرهابي.

XS
SM
MD
LG