Accessibility links

logo-print

المتحدث باسم الحكومة التونسية يعلن أنه سيتم إعلان التركيبة الجديدة للحكومة الخميس


أعلن الطيب البكوش المتحدث باسم الحكومة المؤقتة في تونس مساء الأربعاء أنه "سيتم الإعلان الخميس عن التركيبة الجديدة للحكومة"، بحسب ما أفاد مصدر رسمي.

وقالت وكالة الإنباء التونسية الحكومية إن البكوش الذي يتولى أيضا منصب وزير التربية، أعلن ذلك في تصريح للوكالة مساء الأربعاء.

ويأتي تأجيل إعلان التعديل الوزاري المرتقب لتهدئة الغضب الشعبي والنقابي عقب مشاورات "مكثفة" في اليومين الماضيين ، بسبب خلافات داخلية بشأن حجم التعديل، بحسب ما ذكرت مصادر قريبة من المشاورات لوكالة الصحافة الفرنسية.

وبحسب احد هذه المصادر فان رئيس الوزراء محمد الغنوشي قد يكون مستعدا للتضحية بثلاثة وزراء يتولون وزارات سيادية هي الدفاع والداخلية والخارجية الذين كانوا ضمن آخر حكومة في عهد بن علي.

غير أنه يبدو أن الاتحاد العام التونسي للشغل، المركزية النقابية القوية، تضغط لإخراج وزيرين اثنين آخرين على الأقل، من فريق بن علي، يتوليان وزارتين تقنيتين، بحسب المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته.

ويطالب آلاف التونسيين يوميا باستقالة الحكومة المؤقتة بسبب وجود رموز من نظام بن علي المخلوع فيها بمن فيهم الغنوشي.

وتضغط المركزية النقابية بشدة على الحكومة المؤقتة، وقد نظمت الأربعاء إضرابا عاما في صفاقس التي تبعد 270 كلم جنوبي العاصمة المعقل التاريخي للنضال النقابي في تونس، وثاني اكبر المدن التونسية حيث طالب الآلاف من المتظاهرين باستقالة الحكومة.

ودعا الفرع الجهوي للمركزية النقابية إلى إضراب عام الخميس في سيدي بوزيد.

وكان محمد البوعزيزي بائع الفواكه المتجول الشاب قد أقدم على الانتحار حرقا في هذه المدينة في 17 ديسمبر/كانون الأول الماضي ، مما فجر انتفاضة شعبية أسقطت في 14 يناير/كانون الثاني بن علي اللاجئ في السعودية.
XS
SM
MD
LG