Accessibility links

logo-print

كلينتون تبحث مع نظيرها الأردني عددا من المواضيع ومن بينها المظاهرات التي يشهدها الأردن


بحثت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون خلال الاجتماع الذي عقدته الأربعاء مع نظيرها وزير الخارجية الأردنية ناصر جودة في واشنطن عددا من المواضيع من بينها التظاهرات التي يشهدها الأردن هذه الأيام.

وقالت كلينتون: تحدثنا عن أشياء كثيرة من نقص المياه إلى ارتفاع أسعار الغذاء والوقود، والحاجة إلى الاستمرار في إجراء إصلاحات اجتماعية واقتصادية فيما اتخذ الأردن خطوات مهمة نحو تحقيق ذلك الهدف.

وقد حذر وزير الخارجية الأردنية ناصر جودة من تداعيات الجمود الذي يصاحب عملية السلام في الشرق الأوسط.

وقال في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيرته الأميركية هيلاري كلينتون إنهما اتفقا على ضرورة مواصلة تلك المحادثات في أسرع وقت ممكن، وأضاف:" الوزيرة كلينتون وأنا بحثنا في الوسائل التي تتيح استئنافا فوريا لمحادثات السلام الإسرائيلية الفلسطينية المباشرة واتفقنا على أن الجمود الحالي في المحادثات غير مقبول وله تداعيات خطيرة على أمن المنطقة واستقرارها، وكما شدد جلالة الملك فان حل الدولتين هو الحل الوحيد للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني".

أما في الشأن اللبناني فقد أكدت كلينتون أن الشعب اللبناني هو الذي ينبغي أن يحدد مستقبل البلاد وليس القوى الأجنبية.

وقالت خلال المؤتمر الصحفي نفسه:"لقد تحدثنا عن لبنان وقد عبرنا عن أملنا في أن يتمكن اللبنانيون أنفسهم وليس القوى الخارجية في الحفاظ على استقلال بلادهم وسيادتها".

وكانت كلينتون قد حذرت من تداعيات تشكيل حكومة في لبنان بدعم من حزب الله الموالي لسوريا وإيران.
XS
SM
MD
LG