Accessibility links

آلاف الأشخاص يتظاهرون في ولاية سيدي بوزيد التونسية مطالبين برحيل حكومة الغنوشي


تظاهر آلاف الأشخاص الخميس في شوارع سيدي بوزيد التونسية حيث انطلقت موجة الاحتجاجات للمطالبة باستقالة الحكومة الانتقالية التونسية، مرددين "لا لسرقة الثورة نعم لإسقاط الحكومة".

ويتظاهر هؤلاء بدعوة من الفرع الجهوي للمركزية النقابية "الاتحاد العام التونسي للشغل" الذي يتمتع بثقل في البلاد إلى إضراب عام في ولاية سيدي بوزيد للضغط على الحكومة.

ومن المقرر أن تعلن الحكومة الانتقالية تعديلا وزاريا مصيريا للحفاظ على بقائها في الوقت الذي يتظاهر فيه آلاف الأشخاص يوميا للمطالبة برحيل وزراء كانوا في آخر حكومة للرئيس المخلوع زين العابدين بن علي الذي فر إلى السعودية في 14 يناير/كانون الثاني.

وهتف المتظاهرون في سيدي بوزيد "ارحلوا أيها الفاسدون" و"غنوشي ألم تفهمنا بعد؟".

وكانت مدينة سيدي بوزيد قد شهدت انطلاق الانتفاضة الشعبية التي أسقطت نظام بن علي، اثر إقدام شاب على الانتحار حرقا احتجاجا على مضايقات واهانات تعرض لها من الشرطة البلدية في 17 ديسمبر/كانون الأول الماضي.

XS
SM
MD
LG