Accessibility links

logo-print

العثور على قطع أثرية في سوريا تعود للحقبة الأيوبية


تم العثور على قطع فخارية ونقود وقطع أثرية تعود للحقبة الأيوبية خلال أعمال التنقيب والكشف الأثري التي نفذتها البعثة الأثرية الوطنية في قلعتي سلمية الداخلية وشميميس في محافظة حماة السورية.

وبحسب دائرة الآثار في محافظة حماة فإن أبرز ما قادت إليه الحفريات في قلعة سلمية الداخلية إثبات أن الجدار المتبقي من القلعة والبالغ طوله 20 مترا وارتفاعه نحو 4 أمتار بني خلال الحقبة الأيوبية ولم يطرأ أي تعديل إنشائي عليه الأمر الذي ينفي ما كان سائدا في الفترة السابقة عن أن بناء القلعة يرجع للحقبة البيزنطية، وفقا لما أوردته وكالة أنباء "سانا" السورية.

وأفادت البعثة الأثرية الوطنية أنه تم خلال أعمال المسح والتنقيب الأثري تنفيذ سبر بعمق 4 أمتار مكن من الوصول إلى الصخر الحامل لأساس جدار القلعة التي تقع وسط مدينة سلمية وتشبه في بنيتها الإنشائية قلعة دمشق غير أنه لم يتبق منها سوى برج دائري وجزء من الأسوار الخارجية.

كما ذكر أن أعمال الكشف والتنقيب في قلعة شميميس خلال الموسم الحالي كشفت عن أحد أبراج القلعة وعدد من أحواض الماء القديمة ونقود وقطع فخارية تعود للعهد المملوكي.

ذلك أن الهدف من التنقيب هو محاولة إيجاد سويات تاريخية تعود للفترات الهلنستية والرومانية التي يعتقد أن أساس بناء القلعة يعود لها إضافة إلى الكشف عن مخططها واستكماله وإعداد دراسة تاريخية أثرية له في ضوء ما يتم العثور عليه من مكتشفات أثرية، بحسب ما ذكرته وكالة "سانا".
XS
SM
MD
LG