Accessibility links

logo-print

الرئيس مبارك يفرض حظرا للتجول ويطلب من الجيش النزول إلى المدن "لضبط الأمن"


أعلن التلفزيون المصري أن الرئيس حسني مبارك أصدر قرارا بحظر التجول في المدن الرئيسية في مصر وأنه طلب من قوات الأمن والجيش المصري بالنزول إلى الشوارع للسيطرة على الوضع ووقف ما وصفه بالأعمال "التخريبية" التي قام بها المتظاهرون ضد المنشآت العامة.

ويعتبر هذا هو أول قرار للرئيس المصري منذ اندلاع المظاهرات المطالبة بإسقاط النظام الحاكم والتي عمت معظم المدن المصرية وبلغت أعدادها مئات الآلاف، بحسب ما ذكرته مصادر إعلامية متعددة.

وقال التلفزيون المصري بأن "الرئيس حسني مبارك وبصفته الحاكم العسكري أصدر قرارا بحظر التجول في القاهرة الكبرى والإسكندرية والسويس"، حيث تم الطلب من "قوات الأمن والجيش" المصري بالنزول إلى شوارع المدن للسيطرة على "الأمن فيها بعد أن خرجت المظاهرات عن طابعها السلمي وقامت بأعمال النهب والتدمير ضد المنشآت العامة والخاصة"، بحسب تعبير التلفزيون المصري.

ومن جهتها، قالت شبكة CNN الإخبارية إن عربات من الجيش المصري شوهدت في شوارع القاهرة يوم الجمعة بعد اشتباكات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين.

وقالت مصادر إعلامية متعددة إن عربات الجيش دخلت إلى ميدان التحرير بوسط القاهرة يوم الجمعة وسط هتافات المحتجين.

وردد المحتجون في وقت سابق هتافات تطالب الجيش بدعمهم وشكوا من عنف الشرطة أثناء اشتباكات أطلقت خلالها قوات الأمن قنابل الغاز والرصاص المطاطي.

وتشهد القاهرة وعدة مدن مصرية مظاهرات مناهضة لحكم الرئيس مبارك منذ يوم الثلاثاء الماضي الذي واكب الاحتفال بعيد الشرطة وتزايدت وتيرة المظاهرات يوم الجمعة فيما أطلق عليه المتظاهرون "جمعة الغضب".
XS
SM
MD
LG