Accessibility links

logo-print

المتظاهرون يشعلون النار في المقر الرئيسي للحزب الحاكم بالقاهرة ويطالبون بإنهاء حكم مبارك


تشهد مصر اشتباكات عنيفة في الشوارع المحيطة بقصر الشعب ومقر الحزب الحاكم في القاهرة، وأشعل المتظاهرون النار في عدد من مقار الحزب الوطني الديموقراطي الحاكم في عدة مدن ومن بينها المقر الرئيسي في العاصمة المصرية القاهرة.

وذكرت وسائل إعلامية أن المتظاهرين قاموا بتحطيم وإحراق المقر الرئيسي للحزب الوطني الحاكم فوسط القاهرة فضلا عن إحراق مركز الحزب في مدينة المنصورة عاصمة محافظة الدقهلية بدلتا مصر.

ويشارك عشرات الآلاف من المصريين في احتجاجات "جمعة الغضب" اليوم والتي تطالب بإنهاء حكم الرئيس حسني مبارك.

تظاهر ألاف المصريين أمام مبنى التلفزيون

كما تظاهر ألاف المصريين أمام مبنى التلفزيون ودعوا رجال الجيش المتمركزين هناك إلى دعم مطالبهم، بحسب ما أفاد شهود عيان. وكان المتظاهرون يهتفون "الجيش والشعب يد واحدة".

وحيا المتظاهرون قوات الجيش عندما بدأت بالنزول إلى الشوارع إذ تحظى المؤسسة العسكرية، على خلاف جهاز الأمن، بالتقدير من قبل الشعب المصري .

واتسعت دائرة التظاهرات لتشمل أحياء راقية كالزمالك والمهندسين والمعادي حيث توجد السفارات الأجنبية في مصر.

وفي مدينة الإسماعيلية، ذكرت الأنباء أن متظاهرين اقتحموا مقر الحزب الوطني الحاكم. وفي مدينة كوم امبو في أقصى جنوب مصر قال شاهد عيان ان محتجين أشعلوا النار في مقر الحزب الوطني الديموقراطي الحاكم.

وقال شهود عيان إن مئات المحتجين في المدينة رشقوا الشرطة بالحجارة بعد أن أطلقت عليهم قنابل الغاز المسيل للدموع. وقال شاهد إن محتجين حطموا واجهة المجلس المحلي لمحافظة دمياط المطلة على البحر المتوسط ومقر الحزب الوطني الديموقراطي الحاكم في المحافظة واقتحموهما.

وأضاف أن قوات الأمن حاولت منعهم بإلقاء قنابل الغاز المسيل للدموع لكنهم واصلوا الهتاف والتكسير في المقر. وفي مدينة الإسكندرية قال شاهد إن محتجين اقتحموا مبنى المحافظة بعد اشتباك مع الشرطة استمر نحو ساعة.

وعلى الرغم من حظر التجوال واصل المتظاهرون الانتشار في الشوارع، وأعلنت مصادر أن المتظاهرين أضرموا النار في عدد من سيارات الشرطة أمام القصر الجمهوري في وقت سابق، كما قتل متظاهر برصاص الشرطة في مدينة السويس.

كما ذكرت الإنباء أن المتظاهرين حطموا واجهة مقر الحزب الوطني في مدينة المنصورة عاصمة محافظة الدقهلية. وفي مدينة الإسماعيلية في شرق البلاد اقتحم المتظاهرون مقر الحزب الوطني الحاكم.

تظاهرة في تونس

وفي تونس، تجمع نحو 50 شخصا أمام سفارة مصر في العاصمة مطالبين برحيل الرئيس المصري حسني مبارك وللتعبير عن تضامنهم مع المتظاهرين في مصر.

ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها "مبارك ارحل"، وذلك على بعد أمتار من سيارة شرطة أمام مقر السفارة في العاصمة التونسية. وقال أحد المتظاهرين إن التونسيين مع الشعب المصري والشعوب المضطهدة في العالم كافة، معربا عن أمله في أن يحقق الشعب المصري تطلعاته.

XS
SM
MD
LG