Accessibility links

نائب يعتزم مقاضاة قادة أمنيين في بغداد


أعلن عضو كتلة التحالف الوطني عن ائتلاف دولة القانون عدنان الشحماني أنه يعتزم إقامة دعوى قضائية ضد قائد عمليات بغداد الفريق أحمد هاشم والمتحدث باسمها اللواء قاسم عطا، إضافة إلى رئيس مجلس محافظة بغداد كامل الزيدي على خلفية التفجير الذي استهدف مجلس عزاء في الشعلة شمال بغداد الخميس.

وقال الشحماني وهو عضو في لجنة الأمن والدفاع البرلمانية في بيان له الجمعة إن حيثيات الدعوى تحّمل قيادة عمليات بغداد ومجلس محافظة بغداد المسؤولية الجنائية والأخلاقية عن دماء الأبرياء الذين سقطوا في حي الشعلة نتيجة الإهمال، حسب البيان.

وأشار الشحماني إلى أنه سبق له أن تلقى شكاوى من أهالي الشعلة تعبر عن تخوفهم من إعادة تولي المقدم أحمد محمد طه العبيدي كآمر للفوج الثاني من اللواء الثاني والعشرين في الجيش المسؤول عن حماية مناطقهم بسبب الاشتباه في تغطيته لعمليات إرهابية واعتقال عدد من أشقائه تحت طائلة التورط بجرائم إرهابية، على حد تعبير البيان.

وأضاف الشحماني إلى إنه سيتحرك قضائياً لمحاسبة كل من تلقى معلومات ولم يتعامل معها بجدية ومنهم قائد عمليات بغداد الفريق احمد هاشم والمتحدث باسم عمليات بغداد اللواء قاسم عطا ورئيس مجلس المحافظة كامل الزيدي.

ودعا الشحماني المواطنين إلى التعاون مع ممثليهم في البرلمان من أجل تفويت الفرصة على خرق أمني وكشف الفاسدين والمفسدين داخل الأجهزة الأمنية وعلى الخصوص أولئك الذين يكونون جسرا للقاعدة، على حد قول الشحماني.

XS
SM
MD
LG