Accessibility links

logo-print

الحريري: طرح الوساطة السعودية السورية حول المحكمة الدولية أصبح خارج التداول


أكد سعد الحريري رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان السبت أن كل ما تم التداول به خلال الوساطة السعودية السورية التي سبقت سقوط حكومته في 21 من الشهر الحالي حول المحكمة الدولية المكلفة بالنظر في اغتيال والده رفيق الحريري، أصبحت كما وصفها " دربا من دروب الماضي" وأنها "خارج التداول".

وأكد الحريري في بيان له أنه بعد إجرائه مشاورات مع حلفائه في قوى 14 آذار والمكتب السياسي لتيار المستقبل الذي يترأسه أن ليس هناك من ورقة أو بنود تتصل بعمل المحكمة الدولية وعلاقتها بالدولة اللبنانية تمت المصادقة عليها أو توقيعها.

وكان الزعيم الدرزي وليد جنبلاط قد أعلن في 21 من الشهر الجاري أن الحريري وافق خلال الوساطة التي جرت من أجل حل الأزمة المستعصية بين فريقه وفريق حزب الله، على ورقة قطرية تركية مستوحاة من المبادرة السعودية السورية تنص على إلغاء ارتباط لبنان بالمحكمة الدولية من خلال إلغاء بروتوكول التعاون ووقف التمويل اللبناني لها وسحب القضاة اللبنانيين منها.

وقال جنبلاط إنه اتفق مع الرئيس السوري بشار الأسد على تثبيت بنود تلك المبادرة من خلال البيان الوزاري للحكومة المقبلة.

وكان الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله قد أكد بدوره أن الحريري تراجع عن التزامات تعهد بها خلال الوساطة السورية السعودية حسب قوله.

XS
SM
MD
LG