Accessibility links

مقتل 102 شخصا في مصر منذ بدء التظاهرات المطالبة بإسقاط مبارك


أشارت مصادر طبية مصرية عن مقتل 102 على الأقل وأصابة أكثر من 2000 منذ بدء التظاهرات المطالبة بإسقاط نظام الرئيس المصري حسني مبارك.

وقتل 17 شخصاً مساء السبت في اشتباكات جرت بين الشرطة ومتظاهرين في محافظة بني سويف وقتل خمسة آخرون في صدامات مع قوات الأمن ببلدة ناصر في المحافظة ذاتها، وفق مصادر أمنية.

وفي تطور لافت، أعلن رسميا عن تعيين رئيس المخابرات المصرية عمر سليمان نائبا لرئيس الجمهورية وذلك بعد ساعات من تقديم الحكومة المصرية استقالتها كما طلب منها مبارك في خطاب وجه للشعب مساء الجمعة بينما عاد رئيس أركان الجيش الفريق سامي عنان إلى القاهرة مختصرا زيارة كان يقوم بها إلى الولايات المتحدة.

كما أعلن تعيين الفريق احمد شفيق، الذي كان حتى السبت وزيرا للطيران، رئيسا للوزراء وهو رجل معروف بالفاعلية والقدرة على الانجاز ومن المقربين إلى الرئيس مبارك.

وكان بضعة آلاف من المتظاهرين لا يزالون معتصمين في ميدان التحرير بوسط القاهرة بعد منتصف الليل بنصف ساعة بالتوقيت المحلي رغم تحذير القوات المسلحة من انه سيتم اتخاذ إجراءات قانونية ضد من يخترق حظر التجول الذي تقرر تمديده ليبدأ في الرابعة عصرا بالتوقيت المحلي.

وكان الشباب يفترشون الأرض أمام دبابات الجيش المتمركزة في الميدان.

أما في مختلف أحياء القاهرة فقام السكان بتشكيل لجان شعبية لحماية بناياتهم بعد انتشار أنباء عن عمليات نهب واسعة النطاق.

وأقام السكان حواجز عند مداخل الشوارع حيث يقومون بالتحقق من شخصيات المارة وتفتيش السيارات أحيانا.

وكان الجيش المصري قد دعا "شعب مصر العظيم" إلى عدم التجمع حتى يتسنى السيطرة على أعمال التخريب والالتزام بحظر التجول الذي تم تمديده ليصبح من الرابعة مساء إلى الثامنة صباحا بدلا من السادسة مساء إلى السابعة صباحا.

وناشد الجيش في بيان تلي على التلفزيون الرسمي المواطنين حماية أنفسهم والتصدي للمخربين وحماية مصالح الأمة وحماية أنفسهم.

وشكل المواطنون بالفعل لجانا شعبيا لحماية ممتلكاتهم وأسرهم بعد عمليات نهب جرت في العديد من المناطق.

كما أعلن التلفزيون بعد الظهر أن أمين تنظيم الحزب الوطني الحاكم الذي يعد الرجل الثالث في النظام بعد مبارك ونجله استقال من موقعه في الحزب وقبلت استقالته، موضحا أنها تأتي في إطار الإصلاحات التي وعد مبارك بها في خطابه.

وبحسب المصدر نفسه فقد عقد مبارك "اجتماعات سياسية مهمة" السبت مع عدد من الشخصيات في مقر الرئاسة.

القوات المسلحة المصرية تنشر تعزيزات إضافية في أنحاء البلاد للسيطرة على الأوضاع

أعلن التلفزيون المصري الرسمي أن القوات المسلحة نشرت تعزيزات إضافية في أنحاء البلاد وذلك للسيطرة على الأوضاع ، بعد يوم آخر من أعمال السلب والنهب وغياب القانون في العديد من المدن المصرية.

كما أفادت مصادر إعلامية مصرية أن القوات المسلحة المصرية ألقت القبض على 50 من العناصر الإجرامية بمدينة السويس اليوم والتي قامت بأعمال سلب ونهب بالمدينة وتم تحويلهم إلى النيابة العسكرية للتحقيق معهم.

هذا في الوقت الذي تعزز القوات المصرية من تواجدها للحفاظ على الأمن والاستقرار جنبا إلى جنب مع المواطنين الذين قاموا بحماية ممتلكاتهم بأنفسهم.

XS
SM
MD
LG