Accessibility links

logo-print

البرادعي يطالب مبارك بالرحيل وجماعات معارضة تفوضه بتشكيل حكومة إنقاذ وطني


اعتبر المعارض المصري محمد البرادعي في حديث مع شبكة التلفزيون الأميركية CBS الأحد أن الولايات المتحدة تفقد "مصداقيتها" عبر دعوتها إلى إرساء الديموقراطية في مصر ومواصلة دعمها الرئيس حسني مبارك، كما طالب الرئيس المصري بالرحيل.

وقال البرادعي من القاهرة ردا على أسئلة برنامج للمحطة إن "الحكومة الأميركية لا يمكنها مطالبة الشعب المصري بأن يصدق بأن ديكتاتورا يحكم البلاد منذ 30 عاما سيكون الرجل الذي سيرسي الديموقراطية".

وأضاف متوجها للولايات المتحدة "إنكم تفقدون مصداقيتكم يوما بعد يوما".

وطالبت جماعات معارضة مصرية بحسب بيان لها المعارض المصري محمد البرادعي، بتشكيل حكومة إنقاذ وطني.

والموقعون على البيان هم حركة 6 أبريل، حركة كلنا خالد سعيد وجماعة الإخوان المسلمين ومجموعة من المثقفين والصحافيين والجمعية الوطنية للتغيير وحركة 25 يناير.

حصيلة القتلى والمصابين والهاربين

وأفاد مراسل قناة "الحرة" بأن الجيش المصري ألقى القبض على 3113 شخصا من مثيري الشغب والمساجين الفارين من السجون مستغلين حالة الانفلات الأمني.

وقتل 102 شخصا على الأقل وأصيب أكثر من 2000 منذ بدء التظاهرات المطالبة بإسقاط نظام الرئيس المصري حسني مبارك، وفقا لمصادر طبية.

وقتل 17 شخصاً مساء السبت في اشتباكات جرت بين الشرطة ومتظاهرين في محافظة بني سويف، كما قتل خمسة آخرون في صدامات مع قوات الأمن ببلدة ناصر في المحافظة ذاتها، وفق مصادر أمنية.

وأفادت الأنباء بأن 14 جثة تم نقلها إلى مسجد مجاور لسجن أبو زعبل في القاهرة بعد التمرد الذي وقع فيه ليل السبت.

وتأتي هذه التطورات بعد الإعلان رسميا عن تعيين رئيس المخابرات المصرية عمر سليمان نائبا لرئيس الجمهورية، بعد ساعات من تقديم الحكومة المصرية استقالتها وفقا لتعليمات مبارك في خطاب وجهه للشعب الجمعة، بينما قرر رئيس أركان الجيش الفريق سامي عنان العودة إلى القاهرة وقطع زيارة كان يقوم بها إلى الولايات المتحدة. وفي سياق التغيير، أعلن تعيين الفريق احمد شفيق الذي كان حتى السبت وزيرا للطيران، رئيسا للوزراء وهو رجل معروف بالفاعلية والقدرة على الإنجاز ومن المقربين إلى الرئيس مبارك.

رفض التعيينات الجديدة

من جهتها، أكدت جماعة الإخوان المسلمين الأحد رفضها "التعيينات الجديدة" التي أصدرها الرئيس مبارك السبت واعتبرتها "التفافا على مطالب الشعب ومحاولة لإجهاض ثورته".

وجاء في بيان "الإخوان المسلمين يؤكدون على تأييدهم وتضامنهم مع الشعب المصري بكل طوائفه وقواه الوطنية في رفضهم لكل القرارات والإجراءات والتعيينات التي تم اتخاذها بالأمس".

ودعا مثقفون مصريون في بيان موجه إلى القوات المسلحة، الجيش إلى مساندة "ثورة الشعب"، مؤكدين أن "شرعية النظام سقطت" بهذه الحركة الاحتجاجية.

وقال البيان "نناشد رجال القوات المسلحة مساندة ثورة الشعب وتمكين الإرادة الشعبية من الوصول بمطلب التغيير الدستوري الشامل لبر الأمان من أجل مستقبل أبنائنا ومستقبل هذا الوطن".

ومن أبرز موقعي البيان عضو حركة كفاية محمد أبو الغار وعبد الجليل مصطفى ومحمد شومان والروائيان عزت القمحاوي محمد البساطي والناقد محمد عبد المطلب. كما وقعه عدد من أساتذة الجامعات، بينهم أماني الطويل وشيرين أبو النجا وإيمان يحيى والمذيع والصحافي محمود سعد والصحافية نجلاء بدير وثريا وعبد الجواد محمود ومنصور ونائلة عمارة وهناء الجوهري وأشرف فؤاد.

ردود فعل دولية

وطلبت الولايات المتحدة من رعاياها مغادرة مصر، وقامت وزارة الخارجية السبت بإجلاء عائلات الدبلوماسيين من مصر، بينما عزز الجيش الإسرائيلي إجراءات المراقبة على الحدود الجنوبية مع مصر.

وأعلنت وزارة الخارجية اليونانية أن اليونان سترسل طائرات عسكرية يونانية إلى مصر لإجلاء رعاياها، وقررت وكالة سفر "جيت اير" البلجيكية إجلاء زبائنها الـ1700 من مصر.

وقررت القاهرة الأحد إغلاق مكاتب الجزيرة وسحب اعتمادات صحافييها، كما تم قطع بث القناة على قمر نايل سات المصري.

واعتبرت القناة أن منعها من العمل في مصر يهدف إلى "إسكات أصوات الشعب المصري" ووعدت باستمرار تغطيتها "الشاملة والمعمقة" للأحداث.

وأكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الأحد عند بدء الجلسة الأسبوعية للحكومة أن "السلام مع مصر يستمر منذ أكثر من ثلاثة عقود. هدفنا أن تستمر الأمور على هذا النحو".

وأضاف نتانياهو "جهودنا ترمي إلى الحفاظ على الاستقرار والأمن في المنطقة".

دور محايد للجيش

ولا يزال آلاف من المتظاهرين معتصمين في ميدان التحرير بوسط القاهرة رغم تحذير القوات المسلحة من أنه سيتم اتخاذ إجراءات قانونية ضد من يخترق حظر التجول الذي تقرر تمديده ليبدأ في الرابعة عصرا بالتوقيت المحلي.

وفي مختلف أحياء القاهرة، قام السكان بتشكيل لجان شعبية لحماية بناياتهم ومساكنهم بعد انتشار أنباء عن عمليات نهب واسعة النطاق.

وأعلن التلفزيون المصري الرسمي أن القوات المسلحة نشرت تعزيزات إضافية في أنحاء البلاد للسيطرة على الأوضاع، بعد يوم آخر من أعمال السلب والنهب وغياب القانون في العديد من المدن المصرية.

كما أفادت مصادر إعلامية مصرية بأن القوات المسلحة المصرية ألقت القبض على 50 شخصا من العناصر الإجرامية بمدينة السويس الأحد، قاموا بأعمال سلب ونهب بالمدينة وتم تحويلهم إلى النيابة العسكرية للتحقيق معهم.
XS
SM
MD
LG