Accessibility links

logo-print

نائبات عن كركوك: تأخر حسم الوزارات الأمنية أدى إلى خروقات



عزت النائبة في التحالف الكردستاني عن محافظة كركوك ليلى حسن تردي الوضع الأمني في مناطق متفرقة من البلاد إلى تأخر حسم موضوع الوزارات الأمنية واستمرار التجاذب السياسي بين الكتل.

وقالت في حديث لـ"راديو سوا" إن بقاء وزارات الدفاع والداخلية والأمن الوطني من دون وزراء سبب تدهورا في الأوضاع الأمنية، ينضاف إلى ذلك غياب الثقة بين القوى السياسية، حسب قولها.

من جهتها حملت النائبة في العراقية عن محافظة صلاح الدين كريمة داود الأجهزة الأمنية مسؤولية تردي الأمن في البلاد داعية إياها إلى تركيز جهودها على حماية الحدود، متهمة جهات خارجية بالسعي لزعزعة الأمن في العراق.

وكان البرلمان قد قرر استدعاء القادة الأمنيين في محافظات بغداد وديالى وصلاح الدين ومنطقة الفرات الأوسط على خلفية الهجمات الأخيرة التي شهدتها تلك المناطق.

تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG