Accessibility links

logo-print

استلام رفات 38 جنديا عراقيا من ضحايا الحرب العراقية الإيرانية



أعلنت وزارة حقوق الإنسان استلامها رفات 38 جنديا عراقيا من الجانب الإيراني الثلاثاء، ولفتت إلى أن المناطق الحدودية ما زالت تحتوي على رفات آلاف الجنود الذين قتلوا خلال الحرب بين البلدين خلال ثمانينيات القرن الماضي.

وقال مدير مكتب وزارة حقوق الإنسان في البصرة مهدي التميمي في حديث لـ"راديو سوا" إن الرفات غالبيتها تعود إلى جنود مجهولي الهوية.

بينما قال مدير مركز تسليم الشهداء في البصرة العميد حسين عيدي حسن إن الشريط الحدودي بين العراق وإيران من الجهة الشرقية لمحافظة البصرة مازال يحتوي على رفات تعود لآلاف الجنود من ضحايا الحرب.

وتضمنت عملية استلام الرفات قيام العشرات من جنود فرقة المشاة 14 بحمل التوابيت التي وضعت بداخلها الرفات على أكتافهم بعد تغطيتها بالأعلام العراقية وأكاليل الورود حيث نقلوها على أنغام الموسيقى العسكرية.

يذكر أن الحرب العراقية الإيرانية التي دارت أعنف معاركها في مناطق حدودية تقع ضمن محافظة البصرة مازالت السواتر والمراصد والخنادق الترابية التي خلفتها باقية على حالها، إضافة إلى ملايين الألغام التي يتركز وجودها في قضاء شط العرب.

تقرير مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG