Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ا ف ب: الجيش النظامي السوري يسيطر على حي جديد لمسلحي المعارضة شرق حلب

البرادعي يدعو الجيش لحماية المواطنين ويهدئ المخاوف من قيام دولة معادية في مصر


وجه المعارض المصري ومدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية السابق محمد البرادعي نداء للجيش حصل "راديو سوا" على نسخة منه عبر مراسلته في القاهرة أمنية الخياط، دعاه فيه للتدخل لحماية المواطنين المصريين بعد أن تحولت المظاهرات السلمية المطالبة برحيل الرئيس مبارك إلى اشتباكات عنيفة.

وجاء في رسالة البرادعي "يقف العالم كله اليوم ليشهد في ذهول جريمة أخرى من جرائم النظام المصري ضد شعبه الأعزل حيث اعتدى المئات من عناصر الأمن السرية وعصابات من المأجورين من جانب القلة المستفيدة من النظام بالأسلحة البيضاء وقنابل النار على عشرات الآلاف من المواطنين المصريين الذين يعتصمون في مظاهرات سلمية للتنديد بالسياسات القمعية للرئيس مبارك.

ويستنكر الضمير الوطني هذه الجريمة الشنعاء، ويعرب عن دهشته البالغة لموقف الجيش المصري الباسل الذي بدا أن حياده كان مفرطاً في السلبية حيث كان مراقباً للاعتداءات الوحشية وليس مانعاً لها وحامياً للشعب المصري كما عهدناه دائماً.

وإنني أطالب الجيش بحماية أرواح الآلاف من الشعب المصري، وأهيب به أن يتدخل بصورة حاسمة وفورية لوقف هذه المجزرة التي تمثل انتهاكا صارخا لقيم إنسانية جوهرية في مقدمتها حق كل إنسان في ممارسة حرية التعبير وحرية التجمع."

البرادعي يطمئن واشنطن وتل أبيب

من جهة أخرى، طمأن محمد البرادعي الولايات المتحدة وإسرائيل من مخاوف خطر معاداة مصر لهما في حال تغير نظام الحكم فيها ورحيل الرئيس مبارك.

وقال البرادعي في مقابلة تلفزيونية مع شبكة CBS الإخبارية إن "الفكرة القائلة بأنه في حال أصبحت مصر ديموقراطية فهي ستصبح معادية للولايات المتحدة ومعادية لإسرائيل، هي فكرة واهية".

وكان البرادعي، الحاصل على جائزة نوبل للسلام قد عاد إلى القاهرة الأسبوع الماضي عقب اندلاع التظاهرات ليشارك في الحركة الاحتجاجية المطالبة بتنحي مبارك عن السلطة.

ورفض البرادعي عرض الحوار الذي قدمه نائب الرئيس المصري مع المعارضة، مضيفا "لن أدخل في أي حوار طالما مبارك في السلطة، لأن هذا لن يؤدي إلا إلى منح النظام شرعية أعتبر أنه فقدها".

وأضاف البرادعي في المقابلة التي بثت مقتطفات منها الأربعاء "لا أظن أنه (مبارك) يفهم ماذا تعني الديموقراطية. لا أظن أنه يفهم أنه عليه حقا أن يتخلى" عن السلطة.

يذكر أن الرئيس مبارك وتحت ضغط الاحتجاجات الشعبية غير المسبوقة، أعلن الثلاثاء عدم ترشحه لفترة رئاسية أخرى، ولن يتنحى قبل انتهاء ولايته في سبتمبر/أيلول المقبل، كما عين لأول مرة منذ توليه السلطة قبل 30 عاما نائبا له هو مدير المخابرات العامة اللواء عمر سليمان وكلفه بإجراء حوار مع المعارضة.

XS
SM
MD
LG