Accessibility links

logo-print

شفيق لـ"الحرة": مطالب المتظاهرين تحققت ويجب على مبارك إكمال ولايته


قال رئيس الوزراء المصري أحمد شفيق الجمعة إن مطالب المحتجين الذين يطالبون منذ 11 يوما بإصلاحات ديموقراطية وبرحيل الرئيس المصري حسني مبارك تحققت بنسبة 95 في المئة، وذلك في تصريح لقناة "الحرة" التلفزيونية.

واعتبر شفيق أنه "تمت الاستجابة للمطالب بنسبة 95 في المئة"، موضحا أنه "حصل التزام كامل بأن الرئيس لن يعود ثانية للترشيح وأن نجله لن يترشح أيضا".

وردا على سؤال عن المطالبة برحيل مبارك الآن، اعتبر شفيق أن الرئيس مبارك يجب أن يكمل ولايته لـ"تحقيق خروج مشرف للرئيس"، مؤكدا أن الكثير من المصريين يؤيدون ذلك.

وقال "يمكن أن يكون هناك أضعاف هذا العدد لا يريدون تنحي الرئيس مبارك اليوم ويرفضون الخروج غير المحترم للرئيس".

وأضاف "الأغلبية ترى أن تنتهي الأمور بتكريم طبيعي لرئيس أدى مدة سلطة طويلة" وان يتم ذلك "بأسلوب متحضر يتناسب مع طبيعة الشعب المصري".

ويحتشد مئات الآلاف في ميدان التحرير وسط القاهرة تلبية لدعوة إلى تظاهرات مليونية لإسقاط الرئيس مبارك في جميع أنحاء مصر الجمعة الذي أطلق عليه المحتجون "جمعة الرحيل".

موسى يزور ميدان التحرير

وفي هذا السياق، أكد مكتب الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى انه يقوم بزيارة الجمعة للمتظاهرين المطالبين بإسقاط الرئيس حسني مبارك في ميدان التحرير سعيا من اجل "التهدئة".

وصرح موسى في وقت سابق الجمعة انه لا يستبعد الترشح للرئاسة خلال الانتخابات المقبلة المفترض إجراؤها في سبتمبر/أيلول المقبل.

وقال موسى لإذاعة أوروبا 1 انه "لا يعتقد" أن مبارك سيغادر البلاد، مضيفا "اعتقد انه باق حتى نهاية أغسطس/أب".

وتعهد الرئيس المصري الذي يواجه حركة احتجاجات شعبية غير مسبوقة تطالب بتنحيه، بعدم الترشح إلى الانتخابات الرئاسية المقبلة المرتقبة في سبتمبر/أيلول.

وأكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أيضا انه مستعد للعب دور في المرحلة الانتقالية في مصر. وردا على سؤال حول إمكانية ترشحه للانتخابات الرئاسية أجاب "ولماذا أقول لا؟".

XS
SM
MD
LG