Accessibility links

إسرائيل تعلق قرار الانسحاب من الجزء الشمالي لبلدة الغجر


علقت إسرائيل تنفيذ قرار انسحاب جيشها من الجزء الشمالي لبلدة الغجر المقسمة على الحدود مع لبنان، بحسب ما أفاد به مصدر رسمي إسرائيلي رفيع.

وقال المسؤول الذي طالب عدم الكشف عن اسمه لوكالة الصحافة الفرنسية إن تنفيذ الخطة علق منذ إسقاط حكومة سعد الحريري في أعقاب انسحاب 11 وزيرا من بينهم 10 من حزب الله وحلفائه في 12 يناير/كانون الثاني.

وأوضح هذا المسؤول أن "إسرائيل وافقت على إعادة السيطرة على هذا الجزء من البلدة الى القوات الدولية الموقتة في لبنان (يونيفيل)، لكن من المعلوم أن هذا القرار يتطلب أيضا ضوءا اخضر من الحكومة اللبنانية" للبدء بالانسحاب.

وأشار إلى أنه "من المستحيل في الوضع الراهن التوصل إلى اتفاق مماثل مع السلطات اللبنانية".

وكانت الحكومة الإسرائيلية قد وافقت في نوفمبر/تشرين الثاني على مبادئ الاقتراح الذي قدمته الأمم المتحدة وقائد اليونيفيل لانسحاب قوات الجيش الإسرائيلي من الشطر الشمالي لبلدة الغجر إلى جنوب الخط الأزرق.

وبعد الانسحاب الإسرائيلي الأحادي الجانب من لبنان في عام 2000، رسمت الأمم المتحدة خطا أزرق يحدد الحدود بين البلدين ويضع الجزء الشمالي من البلدة في لبنان والجزء الجنوبي في الجولان السوري الذي تحتله إسرائيل منذ عام 1967.

وطلبت اليونيفيل من إسرائيل الانسحاب من شمال الغجر عملا بالقرار 1701 الذي أنهى الحرب بين إسرائيل وحزب الله عام 2006.

XS
SM
MD
LG