Accessibility links

logo-print

رفع الرسوم الجمركية في آذار ... واقتصاديون يحذرون من الإجراء


تعتزم الحكومة العراقية زيادة الرسوم الجمركية على البضائع المستوردة ابتداء من شهر آذار/مارس المقبل.
وقال مدير عام العلاقات الاقتصادية الخارجية في وزارة التجارة هاشم حاتم لوكالة الصحافة الفرنسية إن الهدف من الإجراء حماية الاقتصاد العراقي، مضيفا أن القانون سيحمي الزراعة المحلية بشكل خاص من خلال التعديلات الموسمية على الرسوم.

وأشار حاتم إلى أن الكثير من الصناعات المحلية اختفت بسبب عدم قدرتها على منافسة المنتجات المستوردة الرخيصة التي اغرقت الأسواق المحلية بعد عام 2003.

وكانت سلطة التحالف قد ألغت جميع الرسوم الكمركية التي كانت مفروضة في عهد النظام السابق بعد الإطاحة به عام 2003، إلا أنها عادت بعد أشهر وفرضت رسوما قدرها خمسة في المائة.

ويرى بعض المراقبين أن الخطوة لا تنسجم مع الاتجاه الاقتصادي العام في المنطقة على خلفية الاضطرابات التي تشهدها بعض البلدان لأسباب اقتصادية في الغالب.

وقال علي الصفار الخبير الاقتصادي في مؤسسة البحوث الاقتصادية ايكونوميست انتليجنس يونيت في لندن إن الحكومة العراقية تريد التقليل من الاعتماد على النفط عبر زيادة الدعم للإنتاج المحلي.

وأضاف الصفار أن زيادة الرسوم الجمركية قد لا تكون الطريقة المثلى لدعم الإنتاج المحلي في مرحلة اضطرابات لا سابق لها في المنطقة سببها ارتفاع الأسعار والبطالة.

XS
SM
MD
LG