Accessibility links

أمين عام الحزب الوطني الديموقراطي يقول إن الخطوة الصحيحة تتمثل في تنحي الرئيس مبارك عن السلطة


قال حسام بدراوي ألامين العام الجديد للحزب الوطني الديموقراطي الحاكم في مصر في مقابلة تلفزيونية يوم الخميس إن الخطوة الصحيحة التي يتعين على الرئيس المصري حسني مبارك القيام بها هي التنحي.

وأضاف لتلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) أنه يتوقع أن يوجه الرئيس مبارك كلمة إلى الأمة في وقت لاحق يوم الخميس وأنه يأمل في أن يعلن الرئيس نقل السلطة إلى نائبة عمر سليمان وتمهيد الطريق لإجراء تعديلات دستورية.

هذا وقد نفى مسؤول مصري رفيع المستوى أن يكون نقل الرئيس المصري حسني مبارك السلطة إلى الجيش المصري "انقلابا بالمعنى التقليدي". ولكنه أكد أن ذلك سيخرج الحكومة المصرية من إطار السلطة الدستورية.

وأكد المسؤول أن هناك توافقا في الآراء بين الحكومة المصرية والجيش بأن نقل السلطة بوجود مبارك في الحكم قد أصبح مستحيلا.

بانيتا: هناك احتمال بتنحي مبارك

من جهة أخرى قال مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية CIA ليون بانيتا في شهادة له أمام الكونجرس إن هناك احتمالا كبيرا لتنحي الرئيس مبارك عن السلطة في وقت متأخر من مساء الخميس.

وجاءت تصريحات بانيتا في ختام إدلائه بشهادته أمام المشرعين الأميركيين وقبل أن يباشر المشرعون باستجواب أعضاء من اللجنة الاستخباراتية بالإضافة إلى مسؤولين رفيعي المستوى في الاستخبارات الأميركية حول تقصيرهم في تغطية طبيعة التوتر الذي يسود منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وهو ما سيدافع عنه المسؤولون وأعضاء اللجنة.

ودافع بانيتا أمام لجنة المشرعين عن أداء جهازه مؤكدا أن التقارير التي قدمها الجهاز غطت طبيعة الخلاف وشدته ومدى عمقه بما في ذلك "الأنظمة الرجعية " والأوضاع الاقتصادية السيئة وعدم استقرار الوضع السياسي، وخنق الحريات. وأكد بانيتا أن جهازه قدم أكثر من 400 تقرير العام الماضي تتعلق جميعها بزيادة "قلق" الجهاز حول احتمالية تعرض المنطقة للاضطرابات.

وكانت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية قد ذكرت يوم الخميس أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة قرر الانعقاد بشكل دائم لمتابعة الأوضاع في مصر التي تشهد احتجاجات متواصلة ضد حكم الرئيس حسني مبارك الممتد منذ 30 عاما. وأضافت الوكالة أن المجلس عقد اجتماعه برئاسة حسين طنطاوي القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع.

ونقلت الوكالة عن "البيان رقم واحد" قوله "انطلاقا من مسؤولية القوات المسلحة والتزاما بحماية الشعب ورعاية مصالحه وأمنه وحرصا على سلامة الوطن والمواطنين ومكتسبات شعب مصر العظيم وممتلكاته وتأكيدا وتأييدا لمطالب الشعب المشروعة..انعقد يوم الخميس الموافق العاشر من فبراير 2011 المجلس الاعلى للقوات المسلحة لبحث تطورات الموقف حتى تاريخه.

وقرر المجلس الاستمرار في الانعقاد بشكل متواصل لبحث ما يمكن اتخاذه من إجراءات وتدابير للحفاظ على الوطن ومكتسبات وطموحات شعب مصر العظيم.
XS
SM
MD
LG