Accessibility links

مبارك يعلن نقل صلاحياته لنائبه ويعرب عن أسفه لسقوط "الشهداء" في الاحتجاجات الشعبية


أعلن الرئيس المصري حسني مبارك في وقت متأخر من مساء الخميس أنه قام بتفويض نائبه عمر سليمان بصلاحياته على النحو الوارد في الدستور مؤكدا على المضي قدما في عملية الانتقال السلمي للسلطة في البلاد.

وأعلن مبارك أن دماء الضحايا التي سقطت في الأيام الماضية لن تذهب هدراً وأنه لن يتهاون في محاسبة المسببين عنها بكل الشدة والحسم. ولفت مبارك إلى أنه حريص كل الحرص على تنفيذ كل ما وعد به معتبراً أن مطالب الشباب المصري هي مطالب عادلة ومشروعة، وأكدّ مبارك أنه لن يترشح لفترة رئاسية مقبلة."

وقال مبارك "أنني عازم كل العزم على الوفاء بما تعهدت به بكل الجدية والصدق وحريص كل الحرص على تنفيذه دون ارتداد أو العودة إلى الوراء. إن هذا الالتزام ينطلق من اقتناع أكيد بصدق ونقاء نواياكم وتحرككم وان مطالبكم هي مطالب عادلة ومشروعة، فالأخطاء واردة في أي نظام سياسي وفي أي دولة ولكن المهم هو الاعتراف بها وتصحيحها في أقرب وقت ومحاسبة مرتكبيها. وأقول لكم كوني رئيسا للجمهورية لا أجد حرجا أو غضاضة أبدا في الاستماع لشباب بلادي والتجاوب معهم ولكن الحرج كل الحرج والعيب كل العيب وما لم ولن أقبله أبدا أن أستمع لإملاءات أجنبية تأتي من الخارج أيا كانت مصدرها وأيا كانت مبرراتها."

وتابع مبارك "أعلنت تمسكا مماثلا وبذات القدر بالمضي في النهوض بمسؤوليتي في حماية الدستور ومصالح الشعب حتى يتم تسليم السلطة والمسؤولية لمن يختاره الناخبون شهر سبتمبر المقبل في انتخابات حرة ونظيفة توفر معها ضمانات الحرية والنزاهة. هذا هو القسم الذي أقسمته أمام الله والوطن وسأحافظ عليه حتى نبلغ بمصر وشعبها بر الأمان. وقد طرحت آلية محددة للخروج من الأزمة الحالية وتحقيق ما دعا إليه الشباب والمواطنون بما يحترم الشرعية الدستورية ولا يقوضها وعلى نحو يحقق استقرار مجتمعنا ومطالب أبنائه ويطرح في ذلك الوقت إطارا متفقا عليه للانتقال السلمي للسلطة من خلال حوار مسؤول بين كافة قوى المجتمع وبأقصى قدر من الصدق والشفافية."

وأضاف الرئيس المصري "طلبت من مجلس الشعب تعديل 5 بنود من الدستور وإلغاء مادة سادسة، في خطوة تساعد على انتخاب رئيس جديد للبلاد."

الدعوة إلى إضراب عام

هذا وقد ثار المتظاهرون في ميدان التحرير مساء الخميس غضبا لعدم إعلان الرئيس حسني مبارك تنحيه الفوري عن السلطة.

وأبدى المتظاهرون تصميهم على التوجه اليوم الجمعة إلى القصر الرئاسي في مصر الجديدة، كما دعوا إلى إضراب عام فوري، طالبين من الجيش الذي نشر أعدادا كبيرة من القوات والدبابات حول الميدان بالإنضمام إلى ثورتهم.

XS
SM
MD
LG