Accessibility links

logo-print

سليمان يعلن التزامه بتحقيق الانتقال السلمي للسلطة طبقاً لأحكام الدستور


توجه نائب الرئيس اللواء عمر سليمان بكلمة إلى المتظاهرين المصريين عقب كلمة الرئيس مبارك الذي سّلم بدوره السلطة لنائبه، قال فيها إن المصريين لن ينجروا إلى الفوضى أو أن يستعملوا كأداة للتخريب وأعلن سليمان التزامه بتحقيق الانتقال السلمي للسلطة طبقاً لأحكام الدستور.

وقال سليمان "يا شباب مصر وأبطالها عودوا إلى دياركم وأعمالكم، الوطن يحتاج إلى سواعدكم".
واعتبر سليمان أن "هذه ساعة فاصلة في تاريخ الوطن تتطلب من كل الشرفاء الحريصين على أمن واستقرار مصر أن يتحدوا ويحكموا العقل وأن ينظروا إلى المستقبل".
وأضاف "أن حركة شباب 25 يناير نجحت في إحداث تغيير هام في مسار الديموقراطية ولقد بدأ التغيير واتخذت القرارات الدستورية" في إشارة إلى طلب الرئيس المصري من مجلس الشعب تعديل خمس مواد في الدستور وإلغاء مادة سادسة.
وأشاد سليمان مطولا بمبارك وحسه الوطني وانحيازه للمطالب المشروعة للشعب، وإدراكه لخطورة المرحلة الدقيقة التي تمر بها مصر في الوقت الراهن.

وقال "بعد أن فوضني بتحمل مسؤولية العمل الوطني للحفاظ على أمن واستقرار مصر والحفاظ على مكتسباتها وإعادة الطمأنينة إلى جموع المصريين، أطلب من الجميع المساهمة في الوصول إلى هذا الهدف وليس لدي شك أن الشعب قادر على حماية مصالحه".
وتابع "لقد فتحنا باب الحوار وتوصلنا إلى تفاهمات ووضعت خريطة طريق لتنفيذ معظم المطالب التي طرحها الشباب."
وتعهد سليمان بالحفاظ على ثورة الشباب ومكتسباتها.

هذا وطالب المتظاهرون في ميدان التحرير مساء الخميس برحيل اللواء عمر سليمان نائب الرئيس المصري حسني مبارك الذي دعاهم إلى العودة إلى منازلهم في كلمة ألقاها بعد أن أعلن الرئيس مبارك أنه فوضه صلاحياته الرئاسية.
وهتف مئات الآلاف المحتشدين في هذا الميدان في قلب القاهرة "يا سليمان يا سليمان ارحل أنت كمان".

XS
SM
MD
LG