Accessibility links

logo-print

الشارع المصري يرفض ما جاء في كلمة مبارك والمتظاهرون يدعون إلى إضراب عام فوري


ثار المتظاهرون في ميدان التحرير مساء الخميس غضبا عقب انتهاء الرئيس حسني مبارك من إلقاء خطابه وعدم إعلانه التنحي الفوري عن السلطة.

وأبدى المتظاهرون تصميهم على التوجه اليوم الجمعة إلى القصر الرئاسي في مصر الجديدة، كما دعوا إلى إضراب عام فوري، طالبين من الجيش الذي نشر أعدادا كبيرة من القوات والدبابات حول الميدان بالانضمام إلى ثورتهم.

وكان المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية أعلن أنه يبحث الإجراءات اللازمة لحماية البلاد.

وقرّر المجلس الاستمرار في الانعقاد بشكل متواصل لبحث ما يمكن اتخاذه من إجراءات وتدابير للحفاظ على الوطن ومكتسبات وطموحات الشعب المصري.

وجاء في بيان المجلس بعد اجتماع عقده برئاسة وزير الدفاع المشير حسين طنطاوي:
XS
SM
MD
LG