Accessibility links

بايدن يتحدث عن يوم تاريخي بعد استقالة مبارك وينبه إلى أيام مقبلة حساسة


رحب نائب الرئيس الأميركي جو بايدن الجمعة باستقالة الرئيس المصري حسني مبارك في ما اعتبره "يوما تاريخيا" تشهده مصر.

وقال بايدن في أول رد فعل أميركي على تنحي مبارك بعد نحو 30 عاما في السلطة: "اليوم هو يوم تاريخي للمصريين".

لكن بايدن، الذي كان يتحدث في جامعة في لويسفيل بولاية كينتاكي، نبه إلى أيام مقبلة "حساسة ستكون تداعياتها كبيرة".

من جهته، قال السناتور هاري ريد زعيم الأغلبية الديموقراطية في مجلس الشيوخ الأميركي: "نتمنى الأفضل بالنسبة للشعب المصري في الخطوة التالية من عملية الديموقراطية".

وقال ريد إن المهم الآن التحول بطريقة سلسة ومنظمة نحو الديموقراطية في مصر، وإجراء انتخابات حرة نزيهة.

وقال بول وولفووتز نائب وزير الدفاع الأميركي السابق إن الشعب المصري يستحق التأييد على قيامه بالاحتجاج السلمي ضد حكم الرئيس حسني مبارك، مشيرا إلى أن ذلك كان منتظرا، وأضاف: "إن الغضب العارم في الشارع ضد النظام لم يكن مفاجئا، وكان توقيت انفجار الشارع هو المفاجأة، لكن هذا الانفجار كان بشكل سلمي لأبعد الحدود، هذا الانفجار لم يقده متطرفون كالإخوان المسلمين بل كانت بيد مواطنين عاديين، من الطبقة المتوسطة ممن لا نتوقع منهم التظاهر في الشارع، وعلينا الاحتفاء بما فعلوه، ونتمنى لهم تحقيق إرادتهم وندعم هذه الجهود، وعلينا أيضا أن نحيي الجيش المصري على الطريقة التي تعامل بها معهم حتى الآن والتزامهم بالابتعاد عن العنف".

ومن ناحية أخرى، قال جون نغروبونتي المندوب الدائم للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سابقا: "من المهم جدا معرفة تفاصيل عملية انتقال السلطة، لقد طرحت على طاولة المفاوضات، شكل التعديلات الدستورية، من الذي سيدير العملية، ما المطلوب تحديدا لجعل هذه التعديلات ممكنة، لكني متخوف قليلا بسبب قلة وضوح صورة الوضع الحالي، فالغضب في الشارع، المحتقن بنفاد الصبر، سيؤدي إلى مزيد من التدهور".

XS
SM
MD
LG