Accessibility links

واشنطن تنتقد منع المعارضة الإيرانية من تأييد الانتفاضات الشعبية في العالم العربي


انتقد مستشار الأمن القومي للرئيس أوباما توم دونيلون في بيان السبت منع السلطات الإيرانية لتجمعات المعارضة تأييدا للانتفاضات الشعبية في العالم العربي.

وقال إن الحكومة الإيرانية وعبر إعلانها أنها لن تسمح بتظاهرات المعارضة، "فإنها تعلن أن من غير القانوني للإيرانيين أن يقوموا بما تعتبره أمرا نبيلا من جانب المصريين".

وأضاف البيان "ندعو الحكومة الإيرانية إلى أن تمنح الإيرانيين حق التجمع في شكل سلمي والتظاهر والتعبير، وهو الحق نفسه الذي مورس في القاهرة".

وكان مهدي علي خاني المسؤول الإيراني في المكتب السياسي لوزارة الداخلية قد قال السبت إن وزارة الداخلية الإيرانية لن تسمح بتجمعات للمعارضة الاثنين دعما لحركات الانتفاضة في دول عربية لئلا تتحول إلى تظاهرات مناهضة للحكومة.

وكان قادة المعارضة الإيرانية مير حسين موسوي ومهدي كروبي قد طلبا الإذن من وزارة الداخلية لتنظيم تجمعات لدعم الثورة في تونس والانتفاضة الشعبية في مصر يوم الاثنين المقبل.

غير أن أنصار النظام رأوا أن قادة المعارضة يسعون قبل أي شيء إلى استخدام تجمعات التضامن هذه للاحتجاج على الحكومة كما حصل أثناء موجة التظاهرات التي تلت إعادة انتخاب الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد المثيرة للجدل في يونيو/حزيران 2009.
XS
SM
MD
LG