Accessibility links

logo-print

وفاة شابة خضعت لعملية تجميل أجرتها مغنية أميركية


تبحث شرطة ولاية فيلادلفيا عن المغنية بادج فيكتوريا ويندسلو المعروفة بـ "المدام السوداء" بتهمة تسببها في وفاة فتاة بعد أن حقنتها بمادة يفترض أنها السيلكون لتجميل ردفيها.

وتقول الشرطة إن كلوديا أديرتيمي البالغة من العمر 20 عاماً، لفظت أنفاسها الثلاثاء، بعد أن خضعت لـ"العملية" التجميلية التي بلغت كلفتها 1800 دولار.

وعانت أديرتيمي من ضيق في التنفس وآلام مبرحة في الصدر ولفظت أنفاسها عقب نقلها إلى المستشفى، وعزت التحقيقات الأولية سبب الوفاة إلى الحقنة.

وتواجه المغنية ويندسلو البالغة من العمر 41 عاماً تهمة التسبب في وفاة أديرتيمي، بحقنها بمادة بغرض تجميل ردفيها، وفي حال إدانتها بالتهمة المنسوبة إليها ستواجه عقوبة بالسجن لمدة ثلاث سنوات.

وأوضحت السلطات الأمنية إن أديرتيمي وثلاث نساء أخريات قدمن من إنجلترا لإجراء العملية التجميلية في فيلادلفيا.

يذكر أن عمليات التجميل التي تجرى في الخفاء بواسطة أشخاص لا يحملون مؤهلات طبية أو رخص رسمية أصبحت مصدر قلق بالغ للسلطات الصحية في الولايات المتحدة.

وخلال السنوات الأخيرة، أصبحت الأرجنتين هي الوجهة العالمية لجراحة التجميل التي تكلف هناك أقل بكثير مما في البلدان الأخرى. وتشير التقديرات إلى أن واحداً بين كل 30 شخصاً في الأرجنتين خضع لمبضع جراحة التجميل، مما يجعل من الجراحين هناك الأكثر خبرة في العالم في هذا المجال.

XS
SM
MD
LG