Accessibility links

logo-print

المستثمرون اللبنانيون يعلنون نيتهم البقاء في السوق المصري رغم الأحداث الأخيرة


أكد المستثمرون اللبنانيون نيتهم البقاء في السوق المصرية لإيمانهم باقتصاد البلد الأكبر في الشرق الأوسط والذي يضم سوقا ضخما تضم أكثر من 80 مليون مستهلك.

وأعلنت غرفة التجارة والصناعة في بيروت أنها تلقت طلبا من هيئة دعم الاستثمار في مصر بإحصاء خسائر المستثمرين اللبنانيين على الأراضي المصرية ليتم تعويضهم لاحقا بعد الأحداث التي شهدتها مصر وأسفرت عن استقالة الرئيس السابق حسني مبارك.

وقالت رئيسة جمعية الصناعيين اللبنانيين نعمت أفرام إن "عدم الاستقرار الذي حدث في مصر أجبرنا على إغلاق المصانع جزئياً وكذلك المصارف" مشيرة إلى أن "كل يوم إغلاق يرتب أعباء كبيرة لأن لهذه المؤسسات تكاليف في رأس المال والرواتب، كذلك عانينا من إقفال المرفأ ووقف التصدير مما أدى إلى انكماش الاستيراد والتصدير".

ويقول مراسل "راديو سوا" في بيروت يزبك وهبة إن حجم الصادرات اللبنانية إلى مصر بلغ في العام الماضي 200 مليون دولار فيما وصل حجم الواردات اللبنانية من مصر في العام نفسه إلى 430 مليون دولار.

وأضاف أن حجم الاستثمارات اللبنانية في مصر يتجاوز مليار دولار يملكها نحو 900 رجل أعمال لبناني أقاموا العديد من المشروعات في مصر.

XS
SM
MD
LG