Accessibility links

logo-print

سوريا تؤكد رفضها لاتفاقية كامب ديفيد وتعتبر التزام مصر بها "شأنا داخليا"


قال وزير الخارجية السورية وليد المعلم يوم الاثنين إن إعلان المجلس العسكري الأعلى في مصر بالتزام القاهرة باتفاقية كامب ديفيد الموقعة مع إسرائيل هو أمر "يخص مصر"، مشددا في الوقت نفسه على استمرار رفض دمشق لهذه الاتفاقية.

وأضاف المعلم أن "موقف سوريا من اتفاق كامب ديفيد معروف منذ توقيع هذه الاتفاقية وما زلنا نعتقد أن إحلال سلام عادل وشامل هو الذي يحقق الأمن والاستقرار في المنطقة".

واعتبر وزير الخارجية السورية الذي كان يتحدث بعد لقاء بين الرئيس بشار الأسد ووزير الخارجية الإيطالية فرانكو فراتيني، أن "إعلان مصر التزامها بهذه الاتفاقية هو أمر يخص مصر".

وتابع المعلم قائلا "لقد قلنا منذ اندلاع الثورة في مصر إن ما يحدث في مصر شأن داخلي وما يهمنا هو استقرار الشقيقة مصر وأن تلعب دورها الطبيعي في العالم العربي".

وكانت مصر قد شهدت تظاهرات مستمرة طيلة 18 يوما أسفرت عن استقالة الرئيس السابق حسني مبارك بعد 30 عاما قضاها في السلطة.

XS
SM
MD
LG