Accessibility links

logo-print

إدارة أوباما تدعو إلى محاسبة المتورطين في أعمال العنف في مصر


دعت الولايات المتحدة إلى محاسبة المتورطين في أعمال العنف التي شهدتها المظاهرات الشعبية المصرية التي أدت إلى تنحي الرئيس حسني مبارك بعد قضائه 30 عاما في السلطة.

جاء ذلك خلال رد المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارناي على سؤال حول موقف الإدارة الأميركية من تعرض صحافية أميركية للاعتداء في ميدان التحرير.

وقال كارناي في مؤتمره الصحافي اليومي "لقد كان الرئيس واضحا خلال أحداث الـ18 يوما الماضية بأن موقفنا هو أن العنف غير مقبول، لاسيما التعرض والاحتجاز والعنف ضد الصحافيين، وأنه يجب محاسبة الذين يمارسون العنف".

وحول ما تقوم به الإدارة الأميركية لمعاقبة المتورطين في هذه الأعمال قال المتحدث باسم البيت الأبيض "مرة أخرى، لقد أكدنا ما هو موقفنا، وبطبيعة الحال لدينا اتصالات عدة من خلال سفارتنا وعبر طرق أخرى مع الحكومة الحالية، ولا زلنا نعتقد أن المسؤولين عن هذه الأفعال وأيضا المسؤولين عن أعمال العنف الأخرى يجب أن تتم محاسبتهم".

وكانت محطة CBS الإخبارية قد ذكرت أن مراسلتها لتغطية الأحداث في مصر الصحافية لارا لوغان قد تعرضت إلى اعتداء وتحرش جنسي في ميدان التحرير من قبل مجهولين، وهي الآن تخضع للعلاج في إحدى مستشفيات الولايات المتحدة.

XS
SM
MD
LG