Accessibility links

logo-print

غيتس يطلب من الكونغرس دعم برامج تدريب القوات العراقية في 2012


طلب وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس من الكونغرس الموافقة على منح وزارة الخارجية مبلغ خمسة مليارات و200 مليون دولار من ميزانية الدولة للعام المقبل، لكي يتسنى لها تدريب القوات العراقية ومتابعة البرامج الأخرى في العراق التي كانت تحت إشراف وزارة الدفاع.

وقال غيتس في إفادة له أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الخميس، إن كل الانجازات التي حققتها الولايات المتحدة في العراق معرضة للخطر ما لم تحصل وزارة الخارجية الأميركية على المبلغ المطلوب لتمويل عملها في الوقت الذي تستعد فيه القوات الأميركية لمغادرة العراق نهاية العام الجاري.

من جانبه قال لندسي غراهام السيناتور الجمهوري البارز في لجنة المخصصات الفرعية المسؤولة عن تمويل برامج وزارة الخارجية الأميركية، إن الشراكة المدنية العسكرية نقطة أساسية في عمليات البناء والإعمار.

كما أيد الديمقراطيون طلب التمويل، إذ قال السيناتور الديمقراطي كارل ليفين رئيس لجنة القوات المسلحة إن العملية الانتقالية لن يكتب لها النجاح ما لم تحصل وزارة الخارجية والمؤسسات الأميركية الأخرى على الموارد التي تحتاجها لإكمال مهمتها في العراق.

وأشار غتيس إلى وجود محادثات غير رسمية مع المسؤولين العراقيين حول احتمال إبرام اتفاقية جديدة تقضي بإبقاء بعض القوات الأميركية في العراق بعد نهاية العام الجاري لتقديم المساعدة في مجال الاستخبارات والإمداد والتموين والدفاع الجوي، إلا أنه قال إن بلاده ستكون قادرة على المضي قدما في هذا الحوار مع المسؤولين العراقيين بعد تعيين وزير الدفاع العراقي الجديد.

XS
SM
MD
LG