Accessibility links

logo-print

قوى المعارضة في البحرين تبدأ اليوم الأحد اتصالاتها المقررة مع ولي عهد البلاد



بدأت قيادات أبرز قوى المعارضة في البحرين اتصالاتها المقررة اليوم الأحد مع ولي عهد البلاد سلمان بن حمد آل خليفة للبحث في محادثات محتملة بين الطرفين من أجل إخراج البلاد من أزمة الاحتجاجات الراهنة.

وكانت وكالات الأنباء نقلت عن مصادر من المعارضة أن المطالب التي يرجح تقديمها اليوم إلى ولي العهد تتركز حول سحب قوات الأمن، والإفراج عن المعتقلين السياسيين واستقالة الحكومة وإجراء محادثات بشأن وضع دستور جديد.

يأتي هذا بعد أن استعاد آلاف المحتجين ميدان اللؤلؤة في العاصمة المنامة لمتابعة اعتصامهم الذي بدأوه منذ أيام وقٌتل خلاله أربعة أشخاص وجرح المئات بعد مواجهات مع شرطة مكافحة الشغب.

وكان ولي عهد البحرين سلمان بن حمد آل خليفة قد أعلن في وقت سابق عن استعداده قيادة حوار وطني لإخراج البلاد من أزمة الاحتجاجات.

كما رجحت المصادر أن يُقدم طلبات المعارضة كل من الأمين العام لجمعية الوفاق الشيعية المعارضة علي سلمان، ورئيس جمعية وعد العلمانية إبراهيم شريف.

إلى ذلك حث البيت الأبيض ولي عهد البحرين أمس على احترام حقوق الإنسان وعلى البدء بإصلاحات جوهرية بعد موجة الاحتجاجات الأخيرة.
XS
SM
MD
LG