Accessibility links

مقتل 15 في اشتباكات عنيفة بين الجنود الصوماليين ومتمردي حركة الشباب


استمرت الاشتباكات العنيفة الأحد بين الجنود الصوماليين المدعومين من قوة حفظ السلام التابعة للاتحاد الافريقي، ومتمردي حركة الشباب لليوم الثاني على التوالي في مقديشو، فيما بلغت حصيلة الضحايا 15 قتيلا خلال الـ48 ساعة الماضية، بحسب مصادر طبية وشهود عيان.

واندلع القتال قبل فجر السبت وأدى إلى مقتل أربعة مدنيين، كما اندلعت اشتباكات جديدة مساء السبت أدت إلى مقتل 11 آخرين، حسب المصادر.

وقال رئيس جهاز الإسعاف في العاصمة الصومالية علي موسى صباح الأحد "لقد نقلنا جثث خمسة مدنيين قتلوا في تبادل نيران المدفعية وأصيب 21 شخصا بجروح".

وأضاف لوكالة الصحافة الفرنسية "ليست لدي تفاصيل عن عدد قتلى صباح الأحد بعد لأن القتال لا يزال مستمرا في المناطق المتنازع عليها وحولها". وذكر شهود عيان أن ستة مدنيين آخرين ، قتلوا لدى سقوط قذيفة هاون على منزلهم.

وقال أحد السكان ويدعى حسن محبوب "حدث قصف شديد وتبادل لإطلاق النار في هولواداغ منذ الليلة الماضية. وهذا الصباح قتل ثلاثة مدنيين عندما سقطت قذيفة هاون على منزلهم في بكارى فيما قتل آخران في تبادل إطلاق النار في منطقة مجاورة".

XS
SM
MD
LG